المجد | اللواء موتي ألموس .. مسئول شئون الموظفين الجديد في الجيش
 
التفاصيل » عين على العدو » 2016-12-24
 

اللواء موتي ألموس .. مسئول شئون الموظفين الجديد في الجيش

 

المجد- خاص

صادق وزير الجيش الصهيوني أفيغدور ليبرمان مؤخراً على تعيين العميد ألموس موتي رئيساً لمديرية شؤون الموظفين في الجيش.

وأعلن ليبرمان، رفع رتبة العميد ألموس موتي، إلى رتبة لواء، مرحباً به في المنصب الجديد. يذكر أن الضابط توبلنسيكي المستقيل قد تولى مؤخرًا مسؤولية التعامل مع عوائل الجنود الأسرى والمفقودين، كما وكان يعمل أيضًا رئيسًا لمديرية شؤون الموظفين في الجيش الصهيوني.

في موقع "المجد الأمني" نسلط الضوء على شخصية مؤتي ألموس مسئول شئون الموظفين في الجيش الصهيوني :

 

من هو موتي ألموس

مردخاي (موتي) ألموس (ولد في 1967 ) حاصل على درجة البكالوريوس في علوم الشرق الأوسط من الجامعة العبرية بالقدس ودرجة الماجستير في الجامعة العسكرية والأمنية العبرية، وهو متزوج ولديه خمسة أطفال.

ولد في قرية مجدل الواقعة في منطقة الجليل شمال فلسطيني المحتلة قرب بحيرة طبريا، التحق بالجيش الصهيوني في العام 1985 ضمن سلاح الهندسة، وقد تجند كمقاتل من ثمن حضر دورة ضباط، وخدم في سلاح الهندسة وشغل عدد من المناصب القيادية فيه.

في العام 1998 تم تعيينه قائد الكتيبة 605، ومن ثم وصل لقيادة فريق في الكلية العسكرية التكتيكية تم عين ضابطاً للهندسة في قيادة المنطقة الجنوبية، في العام 2004 عين قائداً للشعبة 417 المسئولة الحماية في منطقة وادي الأردن.

قاد عملية اعتقال الأمين العام للجبهة الشعبية أحمد سعدات وعدد من المناضلين الفلسطينيين من سجن أريحا، بعد اجتياح المدينة ومحاصرة السجن واعتقال من كان بداخله.

من العام 2006- 2007 شغل منصب ضابط العمليات في القيادة المركزية. وفي عام 2007 تمت ترقيته إلى رتبة عميد وعين رئيس القيادة المركزية.

في نوفمبر عام 2010 عين رئيسا للإدارة المدنية في الضفة المحتلة وفي عهده زادت وتير الاستيطان وبات محل تقدير من المستوطنين ووصفه قادة المستوطنين بأنه أفضل شخص ساعد في تحقيق أهداف الاستيطان.

في أبريل عام 2013 عينه موشي يعلون وزير الجيش متحدثاً باسم الجيش خلفاً ليآف مردخاي، وقد كان له حضور واضح أمام وسائل الاعلام العالمية خلال الحرب على غزة عام 2014.

رقي مؤخراً وعين رئيساً لمديرية شؤون الموظفين في الجيش. ويأتي التعيين بعدما أعلن الضابط حجاي توبلنسيكي مسئول مديرية شئون الموظفين، استقالته من منصبه بعد سرقة حاسوبه من سيارته.

 
 
 
شارك بتعليقك
مواضيع ذات علاقه
 
المخدرات تباع في الأكشاك وفي الشوارع العامة
نكسة الخامس من حزيران: تداعيات وإسقاطات
يوسي كوهن نائب رئيس الموساد مستشارًا للأمن القومي
في ذكرى يوم الأسير ..إذ تنعدم الإنسانية
 
 
 
اخترنا لك
هل يفقد الإحتلال السيطرة في القدس والضفة ؟
 
أفضل عشر فلاشات يمكن شرائها
 
اعرف عدوك: لواء ناحال
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع © المجد الأمني 2008 - 2017