المجد | خصوم نتنياهو .. هل ينهونه سياسياً بتهمة الفساد؟!
 
التفاصيل » عين على العدو » 2017-01-08
 

خصوم نتنياهو .. هل ينهونه سياسياً بتهمة الفساد؟!

 

المجد- خاص

أثبتت الشرطة الصهيونية فساد رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو في شبهات جنائية ضمن ما يسمى الملف "2000"، وذلك بعد كشفها عن أشرطة مسجلة تثبت تلك الشبهات.

صحيفة هآرتس العبرية كشفت أن هناك تسجيلات لاتصالات بين نتنياهو ورجل أعمال حول امتيازات متبادلة ورشاوى تلقاها نتنياهو.

وأشارت الصحيفة إلى أن التسجيلات تثبت تفاوض لإبرام صفقة تتعلق ببقاء نتنياهو في الحكم مقابل استخدام نفوذه لضمان تحقيق رجال الأعمال أباحاً تقدر بأموال طائلة.

وأوضحت الصحيفة أنه حتى لو أن " التحالف" بين الحكم ورأس المال لم ينفذ أو نفذ بصورة جزئية، فإن مجرد وجود وتوثيق هذه المفاوضات يستوجب تحقيقا جنائيا فوريا.

وعندما يتم الكشف عن التفاصيل الكاملة لهذه القضية، فإنها ستسلط الضوء على الطريقة التي تتخذ فيها القرارات من جانب القيادة الصهيونية.

وبحسب الصحيفة فإن القضية تستند على قاعدة صلبة من الأدلة وهي بيد الشرطة من ضمنها مجموعة أشرطة تسجيل يُسمع فيها صوت رئيس الحكومة نتنياهو.

ووصف المستشار القضائي للحكومة، "افيحاي مندلبليت" القضية بأنها خطيرة على المستوى العام وتمثل مخالفة للقانون من الناحية الجنائية.

ويتوقع محللون صهاينة أن يكون خلف هذه القضية أبعاد سياسية تهدف للإطاحة بنتنياهو من الحكومة إلى خارجها وذلك لصالح خصومه السياسيين في مقدمهم نفتالي بينت وكحلون وليبرمان وهيرتسوغ الذين يتوقع أن يشكلوا تحالفات جديدة بعيداً عن نتنياهو الذي ربما يدخل السجن خلال الفترة المقبلة.

 
 
 
شارك بتعليقك
مواضيع ذات علاقه
 
تكميم أفواه الإعلام العربي
"لواء التشغيل".. المسؤول عن بنك أهداف الاحتلال في الإقليم
مقاطعة صهيونية لقناة "الجزيرة" لاحتفائها بالقنطار
إسرائيل تهدد حماس باغلاق معابر غزة واجتياح القطاع لإجبارها على اطلاق شليط
 
 
 
اخترنا لك
رسائل نصية تصل المواطنين هدفها الإسقاط
 
رسائل مشبوهة تصل جوالات المواطنين الغزيين
 
شاب أردني يعيد لانتفاضة القدس حماسها
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع © المجد الأمني 2008 - 2017