المجد | كيف تعاملت المقاومة مع السياسة الصهيونية "المعركة بين الحروب"
 
التفاصيل » تقارير » 2018-09-10
 

كيف تعاملت المقاومة مع السياسة الصهيونية "المعركة بين الحروب"

 

المجد - خاص

نشرت صحيفة "يسرائيل هيوم" مقالة كتبها قائد عسكري صهيوني أوضح فيها السياسة االتي يعتمد عليها الجيش في قطاع غزة لمواجهة تطور المقاومة، وأطلق عليها اسم "المعركة بين الحروب"، والتي تعني أن الجيش يعمد لشن معارك سريعة لضرب مواقع المقاومة ظناً منه أن هذه الضربات تؤثر سلباً على التطور العسكري والأمني لها.

المقاومة التي تفطن دائماً لسياسات الاحتلال، واجهت هذه السياسية من خلال تطبيق (4) مسارات مختلفة، أجبرت فيها الاحتلال على الاعتراف بقوة المقاومة وعدم مقدرته على مجابهتها، وهذه المسارات هي:

1. فرض المعادلات على أرض الميدان/ نجحت المقاومة في التصدي للاحتلال وفرض معادلاتها في وجهه، منها معادلة "القصف بالقصف" التي جاءت رداً على الغارات التي استهدفت المواقع التابعة للمقاومة، وكذلك رداً على قتل الاحتلال للمتظاهرين السلميين خلال مسيرات العودة، ونجحت المقاومة في فرض هذه المعادلة بأقل الامكانيات، إذ ضربت بصواريخها مناطق "غلاف غزة" فقط.

2. الاستنزاف بالمسيرات السلمية/ أعطت المقاومة مساحة للمواطنين الفلسطينيين للتعبير سلمياً عن رفضهم لسياسات الاحتلال ضد قطاع غزة، من خلال مسيرات العودة السلمية، ونجحت هذه المسيرات باستنزاف العدو ميدانياً وسياسياً، في تحدٍ واضح للعنجهية الصهيونية.

3. ملاحقة العملاء وتحصين الجبهة الداخلية/ خلال الفترة ما بين الحروب تعمد المقاومة إلى قطع يد المخابرات الصهيونية العابثة بأمن الشعب الفلسطيني، وتستمر المقاومة في ملاحقة العملاء وحماية أبناء شعبنا.

4. عمليات الاختراق/ حيث نجحت المقاومة في إشغال العدو ومجابهته والهجوم عليه من خلال اختراق حسابات العديد من الجنود والضباط الصهاينة وسحب معلومات وذلك بنسج علاقات غرامية وهمية مع الجنود، وقد اعترف الاحتلال بهجمات المقاومة، وأن معلومات حساسة قد حصلت عليها من خلال هذه الهجمات.

هذه المسارات الأربعة تدلل على أن المقاومة لا يمكنها السكوت عن إجرام الاحتلال، فهي القادرة على فهم سياساته والرد عليها بقوة، الأمر الذي يمنع الاحتلال من التفرد بالميدان.

 
 
 
شارك بتعليقك
مواضيع ذات علاقه
 
مصدر امني : خطة لإسقاط أكبر عدد من الشباب في العمالة عن طريق المخدرات
مخاطر أمنية وتحديات صعبة تواجه اسرائيل في المرحلة القادمة
ينتظرون توقف المطر/ بقلم :أليكس فيشمان
تصريح هام صادر عن المقاومة الفلسطينية في غزة
 
 
 
اخترنا لك
فكرة المطار والميناء خارج غزة أكاذيب تبثها المخابرات الصهيونية
 
تركيا..مواقع التواصل الاجتماعي صفعت الانقلاب على وجهه
 
كيف نصدق الإحتلال بعد كل هذا الكذب ؟
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع © المجد الأمني 2008 - 2018