المجد | "الشاباك" يعلن فشله في إيجاد حلول للعمليات الفدائية في الضفة
 
التفاصيل » تقارير » 2018-09-19
 

"الشاباك" يعلن فشله في إيجاد حلول للعمليات الفدائية في الضفة

 

المجد- خاص

في الوقت الذي تتفاخر فيه أجهزة أمن الاحتلال بإحباط العشرات من العمليات الفدائية الفردية المنوي تنفيذها ضد المستوطنين والجنود الصهاينة في الضفة المحتلة، شهد شهر أغسطس المنصرم وشهر سبتمبر الجاري ارتفاعاً ملحوظاً في تنفيذ هذه العمليات، والتي أصاب عدد منها أمن الاحتلال المزعوم في مقتل.

ونفذت خلال هذين الشهرين أكثر من 30 عملية بطولية تنوعت ما بين إطلاق النار والطعن والدهس، فيما قتل في هذه العمليات صهيونيين أحدهما ضابط في الجيش، وأصيب أكثر من 60 بجراح مختلفة، حسب اعترافات شرطة الاحتلال.

وفي أعقاب أخر عملية طعن نفذها الشهيد البطل خليل جبارين ابن مدينة خليل الرحمن يوم الأحد الماضي، والتي أدت إلى مقتل ضابط صهيوني يدعى "آري بولد"، أكد جهاز "الشاباك" الصهيوني عدم وجود أي إنذار مسبق حول نية الشهيد جبارين تنفيذ عملية طعن، وأنه لم يترك أي دليل إلكتروني حول نيته القيام بعمل كهذا، الأمر الذي صعب على "الشاباك" كشفه قبل تنفيذ عمليته.

وقد أظهر استنتاج سابق توصل إليه جهاز "الشاباك" الصهيوني بداية العام الحالي، فشله في السيطرة على العمليات الفردية التي ينفذها الفلسطينيون في الضفة المحتلة، في حين لايزال الجهاز يبحث عن حلول "رادعة" لمثل هذه العمليات التي باتت تمثل هاجساً كبيراً يؤرق المغتصبين أينما وجدوا.

وقد تحدثنا في تقارير سابقة عبر "المجد الأمني" عن العمليات الفردية ونجاحها في الضفة المحتلة، وكيف أن أجهزة الأمن الصهيونية -المتطورة تكنلوجياً وبشرياً- وقفت عاجزة أمام بعض الشبان الثائرين، الذين لا يعرفون الهزيمة ويريدون استرداد حقوقهم من هذا المحتل بأي ثمن.

 
 
 
شارك بتعليقك
مواضيع ذات علاقه
 
العدو الصهيوني يدرس قصف المواقع التي تنطلق منها الصواريخ في غزة
عبد الباسط عودة في ذكراه، كيف هزم العنجهية الصهيونية ؟
لماذا يتخوف الكيان من تعيين رئيس جديد لجهاز المخابرات التركي؟
محاولات اغتيال العلماء للايقاع بالأعداء
 
 
 
اخترنا لك
الأم الفلسطينية تهز السرير بيمينها وتهز امن المحتل بيسارها
 
كشف أسرار متصفحي المواقع الإباحية
 
خطوات حماية هاتفك"الاندرويد" ..قبل استعماله
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع © المجد الأمني 2008 - 2018