الأمن التقني

المكنسة الروبوت .. جاسوس في البيت

المجد – وكالات

حذر معهد AV-Test، من أن المكنسة الروبوت قد تكون جاسوسًا في البيت؛ حيث تمثل خطرًا على خصوصية البيانات.

وأوضح المعهد الألماني، الذي أجرى اختبارًا على أربعة موديلات من المكنسة الروبوت، أن موديلات الفئة الفاخرة من هذه الأجهزة تكون متصلة دائمًا بسيرفر الشركة المنتجة وبعض الخدمات الأخرى، وهو ما يشكل خطرًا محتملًا على الخصوصية وحماية البيانات.

وعلى عكس الموديلات الأرخص ثمنًا والمجهزة بمستشعرات لمس فقط، التي تغير اتجاهها ببساطة عند الاصطدام؛ تنشئ المكنسة الروبوت من الفئة العليا خرائط ملاحية للمنزل، حتى  العوائق، وأحيانًا الأبواب والنوافذ؛ وذلك بواسطة مستشعرات الموجات فوق الصوتية والأشعة تحت الحمراء والليزر والكاميرات.

ويمكن للمستخدم الاطلاع على البيانات والخرائط في تطبيق الإعداد والتحكم. وتنتقل هذه البيانات الحساسة من الهاتف الذكي عبر شبكة الإنترنت إلى سيرفر الشركة المنتجة أو الخدمات المرتبطة، حتى في وضع عدم الاتصال «أوفلاين».

ويمكن للقراصنة أيضًا السيطرة على تطبيق التحكم، الذي يمكن من خلاله استغلال أجهزة المنزل الذكي الأخرى، سواء كانت من شركة الإنتاج أو شركات أخرى، مثل جهاز إنذار الحريق أو كاميرات WLAN؛ الأمر الذي يشكل خطر التجسس أو حتى التخريب.

وبالإضافة إلى ذلك، انتقد الخبراء الألمان وصول تطبيق التحكم إلى إعدادات متعلقة بالأمان على الهاتف الذكي، وإرسال بيانات الاستخدام لشركات وخدمات إنترنت مختلفة، مع عدم توفير حماية كافية للبيانات الحساسة على الهاتف الذكي.

يُذكر أنه يتم التحكم في كثير من الأجهزة الحديثة عن طريق الهاتف المحمول، كما انتشرت البرامج التي تتجسس على الهواتف المحمولة أو تحصل على المعلومات من خلال البريد الإلكتروني على الإنترنت.

المصدر / سكاي نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *