الأمن التقني

اختراق شبكة “رونين” المبنية على عملة الإيثيريوم وسرقة 600 مليون دولار

المجد – وكالات

اخترق قراصنة شبكة “رونين” (Ronin)، وهي شبكة جانبية مبنية على الإيثيريوم تديرها شركة “سكاي مافيس” (Sky Mavis) المرتبطة بلعبة الإنترنت الشهيرة “آكسي أنفينتي” (Axie Infinity)، في أحدث جريمة تضرب قطاع الأصول الرقمية، وفق ما أورده تقرير لوكالة رويترز.

وسرق قراصنة عملات مشفرة بقيمة تقارب 615 مليون دولار، وقالت رونين -التي تسمح بنقل العملات المشفرة عبر تقنية “سلاسل الكتل” (Blickchain) المختلفة أول أمس الثلاثاء إن المتسللين سرقوا في 23 مارس/آذار حوالي 173 ألفا و600 من عملة الإيثيريوم و25.5 مليون دولار أميركي، وهو ما يجعل السرقة واحدة من أكبر السرقات المسجلة.

وكشف حساب “سكاي مافيس” على تويتر الحادثة، وذكر أن الاختراق وقع منذ 23 مارس/آذار الجاري، ولكن لم يكتشف ذلك إلا في وقت سابق من أول أمس الثلاثاء 29 مارس/آذار.

ووفقا للتحريات التي أجريت بشأن الجريمة، فقد تضمن الاختراق استخدام مفاتيح خاصة لتزوير المعاملة، وبنظرة على محفظة القراصنة يظهر أن الأموال لا تزال في محفظتهم.

ووفق التقرير، فإن عملية نقل العملة المشفرة من محفظة لأخرى تحتاج إلى 5 من أصل 9 توقيعات تدقيق، للتحقق من صحة الإيداع أو السحب، ولكن بطريقة ما، تمكن المهاجم من الحصول على مصادقات محفظة رونين الأربعة التابعة لسكاي مافيس وأداة مصادقة تابعة لجهة خارجية تديرها “آكسي داو” (Axie DAO).

وكشف فريق التحري أنه يعمل على التخفيف من الهجمات المستقبلية عن طريق زيادة التدقيق من 5 إلى 8 مفاتيح.

وتم الكشف أيضا عن أن الفريق كان بالفعل على اتصال بفرق الأمان في منصات تداول العملات المشفرة لإبلاغهم عندما يتم نقل الأموال إلى أي منهم.

في الوقت نفسه، تم إيقاف شبكة رونين مؤقتا، ووفقا لبيانات شركة “كوين جيكو” (Coingecko) المتخصصة في مجال العملات الرقمية انخفضت بسرعة قيمة العملة الرقمية “آكس” (AXS) الخاصة بالشبكة.

رد فعل مجتمع الكريبتو

تفاعل أعضاء مجتمع الكريبتو (يمثل المهتمين ومالكي المحافظ الخاصة بالعملات الرقمية) مع أخبار الاختراق وتساءل البعض عن كيفية استمرار الاختراق لما يقرب من أسبوع من دون أن يلاحظ أحد.

ونصحت بعض الردود مالكي العملات الرقمية بنقل العملات الأصلية من سلسلة إلى أخرى تحسبا لوجود تسريب آخر قادم.

وتساءل أعضاء آخرون في المجتمع عما إذا كان القراصنة سيعيدون المسروقات أم أن الفريق سيعيد الأموال للمستخدمين المتضررين.

وركز الهجوم على سكاي مافيس الوسيط بين لعبة آكسي إنفينتي وبلوكتشين للعملات المشفرة الأخرى مثل إيثيريوم، حيث يمكن للمستخدمين إيداع عملة إيثيريوم على شبكة رونين، ثم استخدامها في شراء عناصر رمزية غير قابلة للاستبدال أو عملة داخل اللعبة أو يمكنهم بيع أصولهم داخل اللعبة وسحب الأموال وفق ما نقله موقع “ذا فيرج” (The verege).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى