مدونة المجد

رعب الهاون يضرب مستوطنات الاحتلال

(مدونة المجد)

يُشكّل الهاون رُعباً للاحتلال، بجنوده ومستوطنيه، ويُمثّل معضلةً حقيقية لوحدات التكنولوجيا التابعة لجيش الاحتلال في غلاف غزة.
لأن منظومات العدو التكنولوجية والإنذار أظهرت عجزاً في التعامل مع قذائف الهاون، عدا عن عدم فعالية الرادارات المستخدمة التي تُطلق إنذاراً مسبقاً لكشف الهاون قبل سقوط القذيفة بخمس ثواني فقط.

خلال معركة #سيف_القدس تعتمد المقاومة على قذائف الهاون في قصفها للمواقع العسكرية والمغتصبات الصهيونية في محيط غزة وتحقق نتائج وإصابات محققة.

نستذكر أيضاً في معركة العصف المأكول عام 2014 كيف تسبب هذا السلاح واستخدامه بتكتيك معين، بهروب مستوطني غلاف غزة مما تسبب بأزمة سياسية كبيرة لحكومة الاحتلال وقتها، والذي شكل فارقاً في سير المعركة في أيامها الأخيرة.

إن استخدام هذا السلاح مع تحقيق نتائج جيدة، يدلل على سيطرة المقاومة على ميدانها، كما أنه لا يوجد أي أثر لأي مقاوم ممن يقومون بإطلاق هذه القذائف، ما يعني أن استخدام المزيد منه سيحقق نتائج أفضل بعيداً عن خسائر في أرواح مطلقيه.

الكاتب/ أ. رامي أبو زبيدة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى