الأمن التقني

لماذا يجب مقاطعة الصفحات “الإسرائيلية”؟

المجد – خاص

كثرت في الآونة الأخيرة الصفحات التي تحمل الرواية “الإسرائيلية” أو التي تعمل على تجنيد العملاء لصالح المخابرات، وفي جميع الأحوال يتوجب علينا مقاطعة هذه الصفحات.

إن الصفحات التي تحمل الرواية “الإسرائيلية” أو التي تعمل على تجنيد العملاء هي عبارة عن واجهة إعلامية لمنظومة مخابراتية تعمل بشكل مكثف لتحقيق أهدافها، والتي منها تمرير الرواية والتجسس والتجنيد والاختراق وغيرها.

يجب أن نعلم أن في منظومة المخابرات التي تدير هذه الصفحات، يوجد مختصون نفسيون وضباط مخابرات ومختصون تقنيون وإعلاميون مهمتهم انتقاء أقوى الروايات لتمريرها على الجمهور العربي والفلسطيني.

لو افترضنا أن شخصاً بمفرده قرر مواجهة جيشاً كاملاً، من سيهزم؟ بالتأكيد الجيش لكثرته وامتلاكه للسلاح، وهذا ما يحدث تماماً في صفحات العدو “الإسرائيلي”، إذ أن المواطن يقف أمام جيش من المختصين والضباط الذين يعملون على إلحاق الضرر به.

لذلك يجب أن نقاطع الصفحات “الإسرائيلية” وأن نقاطع الرواية “الإسرائيلية”، وفي ذلك وقاية من السقوط في وحل التخابر وحماية للحق الفلسطيني من التدليس والضياع.

..::نحو وعي أمني::..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *