مدونة المجد

✍️ سَيَعلو إلى فلسطين

بقلم: جبريل جبريل

(مدونة المجد)

خلال حديث قبل عدة أسابيع مع أحد الزملاء قال: “غداً سينزل فلان إلى غزة”، وقد كان هذا “فلان” في إحدى الدول القريبة وينوي العودة إلى غزة.

شعرت بأن لكلمة “سينزل” تقليل من شأن غزة وفلسطين ورفع ما دونها، رغم أن هذا الشاب لم يقصد خَفضاً أو رفعاً، لكن للكلمات عمل مثل عمل السيف والمدفع ولا أظنني تاركاً أحدهما أبداً.

قلت له لا تقل سينزل إلى غزة، بل سيعلو إلى غزة، فمن يخرج من فلسطين ينزل ومن يدخلها يرتفع، وليس اليهود أولاً بهذا المصطلح منّا، حيث أنهم يقولون عندما يَقْدم أحدهم إلى فلسطين بأنه ارتفع ومن هاجر عنها نزل، فيستخدمون مصطلح עלייה לארץ ישראל و ירידה…. (أي ارتفع إلى أرض إسرائيل ونزل من أرض إسرائيل) وهو مصطلح رئيسي في الحياة اليهودية وله بُعد ديني وأيديولوجي، وهناك مصطلح آخر يخص الزيارة المُؤقتة لأرض فلسطين على خلفية دينية وهو “עלייה לרגל” بمنعى الحج.

القدس أقرب نقطة على وجه الأرض إلى السماء، فمنها نرتفع بروحنا ونترك خلفنا الجسد وما جُبِلَ عليه من حب الدّرهم والدينار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى