مدونة المجد

✍ الضفة تتجهز لانتفاضة مسلحة ضد المحتل

بقلم: أ. مصطفى الصواف

(مدونة المجد)

في الأربع والعشرين ساعة السابقة كان هناك ثماني عمليات للمقاومة المسلحة سبع منها بالرشاش والثامنة قنبلة يدوية هذا ما يقوله من يسجل العمل المقاوم.

وسجل المسجلون أن الأربع والعشرين التي سبقت الأخيرة كان هناك خمس عمليات مقاومة ، وهنا الفرق بين الأربع والعشرين السابقة عمن سبقها كانت زيادة في العمليات وهو دليل على أن المقاومة في الضفة الغربية تشتد ونزداد يوما عن يوم وأنها باتت تستبدل الحجر والزجاجة بالرشاش والقنبلة وهذا هو التنوع المطلوب والذي بات يؤرق الاحتلال ومستوطنيه ويعطي مؤشرا بأن القادم يشير الى انتفاضة شاملة ومتنوعة حتى من الناحية الجغرافية لم تعد المقاومة تتركز في جنين ونابلس بل وصلت للأغوار والخليل وبعض المدن في الضفة ، وما هي إلا أيام قليلة وسيعم العمل المقاوم كل الضفة الغربية والقدس وهذا ما يخشاه الاحتلال.

الاحتلال يعيش في حالة من القلق والرعب من انتشار المقاومة في الضفة وتبدل أدواتها الامر الذي يحسب له الاحتلال الف حساب.

مرة أخرى ندعو أهلنا في الضفة الغربية بما فيها القدس بأن ينزعوا الخوف من قلوبهم ويلتفوا حول المقاومة قولا وعملا وفعلا لأنها الوسيلة التي سيكون لها الأثر البالغ على الاحتلال ومستوطنيه وعملائه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى