مدونة المجد

✍ الضفة مخزون المقاومة المشتعل

بقلم: أ. مصطفى الصواف

(مدونة المجد)

ما حدث عند حاجز الجلمة في جنين عنوان المرحلة هو في كل الضفة الغربية، هذا الاشتباك المسلح والذي أدى إلى ارتقاء شهيدين بطلين من أبطال الشعب الفلسطيني ومقتل ضابط صهيوني وإصابة عدد من جنود الاحتلال.

أقول للاحتلال أن المقاومة ستشتعل وتعم الضفة ويلتحم أهلها في مقاومة قواتك وملاحقة مستوطنيك والقادم سيكون عنوان المرحلة وبطشك وإرهابك لن يثنينا عن المقاومة بل سيزيد فيها وفي فعلها.

مشاركة بطل من جنين يعمل في جهاز الاستخبارات العسكرية في الاشتباك هو مؤشر على ما سيكون من مشاركة الجميع وان التعاون الأمني هو الجريمة التي بات يرفضها غالبية أبناء الشعب الفلسطيني ومنهم أبناء بعض الأجهزة الأمنية التي ظن الاحتلال أنهم باتوا على الأقل عنصرا محايدا ولكن ما يحدث يقول للمحتل خاب ظنك فنحن أبناء فلسطين المدافعين عنها لن نكون محايدين او متعاونين بل ابطال مقاتلين دفاعا عن شعبنا وارضنا مشاركين في مشروع التحرير وكنس الاحتلال.

الضفة تقول كلمتها وتسير على نهج المقاومة ولن يقف أمامها بطش الاحتلال ولا تعاون المتعاونين والمنسقين معه بل ستؤكد الضفة أنها المخزون الحقيقي للمقاومة والمقاومين ونواة التحرير والبطولة وأنها قادمة وفي طريقها نحو استكمال البناء المقاوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى