في العمق

87 % من العرب يرفضون الاعتراف بــ “إسرائيل”

المجد – خاص

نشر المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات استطلاعاً للرأي تناول خلاله عدداً من القضايا السياسية والأمنية المختلفة والتي تمس المواطن العربي.

وأشار الاستطلاع إلى قضايا سياسية فلسطينية، وعبّر عن ارتفاع ملحوظ في النسب المؤيدة للقضية الفلسطينية في الشارع العربي، مقارنة بالأعوام الماضية.

حيث أظهر الاستطلاع أن ما نسبته 90% من العرب يرون أن “إسرائيل” هي المهددة لأمن المنطقة العربية بسبب سياساتها ودعمها للإرهاب.

وقد أورد الاستطلاع أن 87% من العرب يرفضون أن تعترف دولهم بــ “إسرائيل”، لما في ذلك من خطورة على أمن المنطقة سياسياً وقتصادياً.

 

أسباب ارتفاع نسب التأييد للقضية الفلسطينية في الشارع العربي؟

يعود سبب ارتفاع التأييد للقضية الفلسطينية في الشارع العربي إلى مجموعة من الأسباب وردت في الاستطلاع، ومنها:

  1. لأنها دولة قامت على الاحتلال واغتصاب الأرض وتشريد المواطنين الأصليين، وقد تبنّى 40.5% من المواطنين المستطلعة آراؤهم هذا السبب.
  2. لأن “إسرائيل” دولة توسعية تريد بسط نفوذها وسيطرتها على العالم العربي، وأيّد هذا السبب 10% من المستطلعة آراؤهم.
  3. فيما رأى 13.7% من المستطلعة آراؤهم أن سبب رفض الاعتراف بــ “إسرائيل” يكمن في أنها دولة إرهابية وعنصرية، تدعم الإرهاب وتتعامل مع العرب بعنصرية.
  4. أما باقي النِّسب فتمثّلت في أسباب دينية وقانونية وتاريخية.

 

على  ماذا تدل هذه النِسب؟

تدلل هذه النسب على أن القضية الفلسطينية لا زالت تتصدر اهتمامات الشارع العربي بالرغم من حجم الضغوط والمؤامرات التي تحاك ضد فلسطين وشعبها.

أيضاً هي رسالة للذين يبثون اليأس بين صفوف الشعب الفلسطيني، أن صفقة القرن ستصفي القضية وأن “إسرائيل” قد سيطرت على الأنظمة العربية وما شابه من الكلام الذي لا يعبّر عن حقيقة الأمر.

ارتفاع حجم التأييد للقضية الفلسطينية يؤكد فشل كل المخططات ضد لقضية الفلسطينية العادلة، وأن الاعتماد الحقيقي يكون على الشعوب وليس الأنظمة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *