عين على العدو

التعليم الصهيوني يتراجع

المجد

جاء في تقرير أعدته منظمة الدول النامية OECD أن نفقات الدولة في دولة العدو الصهيوني على الطالب هي الأدنى في سائر الدول المتطورة.

وذكر التقرير أيضاً أنه رغم أن ساعات التدريس للطلاب كثيرة بشكل واضح وأكثر مما هو لدى دول العالم إلاّ أن الطلاب في دولة العدو الصهيوني أضعف إلى حد كبير في مجال العلوم والرياضيات والقراءة مقارنة مع سائر طلاب العالم؛ إذ تبين من الامتحانات التي أُجريت لطلاب في سن الخامسة عشرة منذ عام 2000م في مواد الرياضيات والعلوم والقراءة أن دولة العدو الصهيوني أُدرجت في المكان 40 من ضمن 57 دولة، بل تم إدراج دولة العدو الصهيوني بعيداً إلى الوراء بعد جميع الدول الأعضاء في المنظمة OECD.

أما فيما يتعلق بالمعدل المتوسط فإن دولة العدو الصهيوني صاحبة الانحراف الأكبر عن المعدل المقبول.

على صعيد آخر وفيما يتعلق بأجور المعلمين فقد اتضح أن أجور المعلمين في دولة العدو الصهيوني توازي نصف أجور نظرائهم المعلمين في العالم؛ ففي عام 2006م كان الأجر السنوي حوالي 13.257 دولارا، بينما المعدل المتوسط في الدول المتطورة وصل إلى 27.828 دولارا، وفي الولايات المتحدة 34.895 دولارا سنوياً، وهو حلم كل معلم في دولة العدو الصهيوني.

مقالات ذات صلة