تقارير أمنية

مسئول أمني: عدم الاستقرار السياسي يشكل خطراً على الكيان الصهيوني

 


المجد


ذكرت مصادر سياسية مطلعة نقلاً عن مسئول أمني صهيوني أن الوضع السياسي الحزبي الداخلي في الدولة العبرية، وعدم الاستقرار الذي يتميز به هذا الوضع أصبح يشكل خطراً على استقرار الوضع الأمني في الكيان الصهيوني.


واعترف المسئول الأمني بأن دولة الاحتلال لم تشهد يوماً مثل هذه الحالة من الهشاشة في أعين أعدائها، بسبب الوضع السياسي الداخلي غير المستقر.


مشيرا إلى أن استمرار الوضع الحالي على ما هو عليه والبقاء في دوامة التجاذبات الحزبية يؤثر على قدرات الكيان في إدارة الحملات والمساعي في الساحة الدولية لمواجهة الأخطار التي تهددها وبشكل خاص الخطر الإيراني، وكذلك التأثير سلباً على المساعي التي بدأتها تل أبيب مع دول أوروبية وأمريكا قبل أشهر من أجل الضغط على “حزب الله” الذي يواصل تسلحه.

مقالات ذات صلة