تقارير أمنية

جهاز الأمن الصهيوني يتحسب من كشف معلومات سرية بعد فرار ضابط في سلاح الجو

المجد


يتحسب جهاز الأمن الصهيوني من كشف معلومات سرية وحساسة لجهات خارجية بعد فرار ضابط برتبة رائد في سلاح الجو.


وذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” أن الضابط الذي يخدم في شعبة العتاد العسكري الجوي، سافر إلى أمريكا قبل أسابيع، وأعلن الجيش الصهيوني الآن أنه فار.


وفي مركز هذه القضية ضابط يحمل لقب الماجستير في الهندسة وشارك في عدد من المشاريع السرية وهو ضابط متفوق وحصل في العام 2007 على جائزة قائد سلاح الجو إثر ترؤسه مشروعا سريا.


ومن بين المشاريع التي عمل فيها الضابط كان إدخال تحسينات على الطائرة المقاتلة اف-16 آي والتي تسمى في دولة الكيان ‘سوفاة’.

مقالات ذات صلة