تقارير أمنية

حماس: مرشحنا للرئاسة جاهز

المجد


كشفت مصادر فلسطينية سياسية رفيعة خاصة بالمجد  أن حركة المقاومة الاسلامية حماس  قررت ترشيح  ممثلها في الانتخابات الرئاسية القادمة التي يفترض أن تجري في الـ8 من  يناير القادم لمنافسة  مرشح فتح الرئيس محمود عباس (أبو مازن) إذا قرر ترشيح نفسه لولاية جديدة.


وقال المصادر إن هناك توافقا بين قيادات الحركة على خوض الانتخابات الرئاسية وكذلك  علي مرشح الرئاسة الخاص بها.


حيث أكدت المصادر للمجد ان الذي دفع  حماس هو مصلحة  وطنية عليا لخدمة أبناء الشعب الفلسطيني الذي يعاني الامرين الاحتلال وفلتان الأجهزة الامنية بالضفة وتآمرها على المقاومة وهذا وقد أكد وزير الداخلية الفلسطيني سعيد صيام في مؤتمر صحفي أمس الاربعاء 12-11-08 أن الرئيس محمود عباس هو من يتحمل مسئولية حالة الانقسام الجاري  وهو الذي يدفع بالمنفلتين والفاسدين للتخريب على المواطن الفلسطيني وأنه يقود تيار داخل فتح لخدمة القضايا الصهيونية والأمريكية ، ولفتت المصادر  إلى أن الحركة كانت ستقبل بالتمديد للرئيس أبو مازن في إطار توافق وطني حتى 25 يناير 2010 موعد الانتخابات التشريعية وذلك ضمن رزمة من الاتفاقيات في حوار القاهرة، لكن تصرفات أبو مازن الأخيرة وخاصة الاعتقالات السياسية في الضفة الغربية بحق المقاومة ونشطاء حماس وإصراره على المفاوضات مع الجانب الصهيوني ، وإفشال الحوار الوطني الفلسطيني دفع حماس إلى تجهيز مرشح قوى  قادر على إسقاط الرئيس محمود عباس أو أي مرشح قادم  في الانتخابات الرئاسية القادمة.


وشدد المصادر نفسها  على أنه لا يوجد أي شرعية للرئيس محمود عباس بعد الثامن من يناير القادم،  ولا يمكن التمديد له مهما كانت الظروف.


وفي مصادر متطابقة لصحيفة الشرق القطرية  قالت  أن هناك وسيلتين فقط لبقاء عباس في السلطة هما صندوق الانتخابات، والتوافق الوطني.


هذا وقد رفضت المصادر الخاصة بالمجد الكشف عن هوية المرشح الحمساوي مكتفية بالقول انه قادر على ازاحة أي مرشح منافس ويحظى بشعبية قوية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى