عين على العدو

اعرف عدوك .. الصهيوني بنيامين نتانياهو

اعرف عدوك .. الصهيوني بنيامين نتانياهو


 


نتانياهو (1949م ـ ) Benjamin Netanyahu هو زعيم سياسي صهيوني  ، من أبرز الزعماء الجدد .


 


يعرف عن نتانياهو تعصبه الشديد ضد العرب عامة والفلسطينيين بصفة خاصة. ومن أكبر المعارضين لاتفاقية الأرض مقابل السلام ، التي أبرمتها حكومة  الصهيوني رابين مع منظمة التحرير الفلسطينية.


 


النشأة


ولد بنيامين نتانياهو في تل أبيب ، وهاجر مع أسرته إلى الولايات المتحدة الأمريكية وعمره 14 عاماً ، وعاد إلى دولة الكيان الصهيوني  عام 1967م. التحق بمعهد ماساشوسيتس للتكنولوجيا في كمبردج بولاية ماساشوسيتس في الولايات المتحدة الأمريكية عام 1972م. حصل على شهادة في المعمار ، وعلى شهادة الماجستير في إدارة الأعمال من نفس المعهد.


 


الحياة السياسية


التحق بنيامين نتانياهو بالجيش الصهيوني ، وخدم في وحدة عسكرية مختارة ، وأنهى خدمته برتبة رقيب. تزوج ثلاث مرات ، آخر زوجاته هي سارة وهي مضيفة قابلها في إحدى سفراته. وقد اعترف بخياناته الزوجية المتكررة ، وسلوك سارة نفسها أصبح موضوعاً متداولاً في الصحف الصهيونية. كان له أخ يدعى يوناثان وهو يعد كبير الأسرة مات في الغارة على مطار عنتيبي ويقال أنه كان قائد الحملة. أما أبوه فيدعى بنزيون نتانياهو والذي يبلغ السابعة والثمانين ولا يزال نشيطاً ، فهو شخصية محافظة متسلطة.


 


و بنيامين نتانياهو هو أول مدير لمعهد يوناثان المتخصص في مكافحة الإرهاب. شغل منصب ملحق سياسي في السفارة الصهيونية في واشنطن عام (1982 ـ 1984م) ، وخلال هذه الفترة أسند إليه مهام السفير نظراً لنقل السفير موشيه أرينز إلى الكيان الصهيوني ، وعين نتانياهو سفيراً لدولة العدو لعدو الصهيوني في الأمم المتحدة (1984 ـ 1988م). وانتخب عضواً في الكنيست عام 1988م ، وأعيد انتخابه عام 1992م. وشغل منصب نائب وزير الخارجية (1988 ـ 1992م).


 


وعمل نائباً لوزير الإعلام في مكتب رئيس الحكومة عام 1993م ، وأصبح رئيساً لحزب الليكود عام 1993م ، خلفاً لإسحاق شامير. وفي الانتخابات التي أجريت في 29 مايو 1996 انتخب رئيساً للوزراء ، خلفاً شيمون بيريز. ونتانياهو هو أول رئيس وزراء صهيوني يُنتخب بالاقتراع المباشر ، وحسب طريقة الانتخاب المباشر لا يمكن تنحية رئيس الوزراء إلا إذا وافق 81 عضواً في الكنيست من مجموع 120 عضواً على قرار عزله ، على أن تجرى انتخابات جديدة خلال 60 يوماً. كما يمكن سحب الثقة من رئيس الحكومة ومجلس الوزراء بأغلبية 61 عضواً في الكنيست ، على أن تجري انتخابات جديدة خلال 60 يوماً ، وهذا الإجراء الأخير لا يتطلب استقالة رئيس الوزراء. وخسر بنيامين نتانياهو منصب رئيس الوزراء في الانتخابات التي أجريت في شهر مايو 1999م ، أمام منافسه رئيس حزب العمل أيهود باراك. وصرح بنيامين نتانياهو أنه سوف يستقيل من رئاسة حزب الليكود وسيعتزل العمل السياسي نهائياً.


 


يعلن نتانياهو بلا مواربة أن العرب لا يفهمون سوى لغة القوة ، وعقد سلام مع العرب مثل وضع سمك في صندوق من الزجاج ، ثم تنتظر أن يتعلم هذا السمك ألا يرتطم رأسه بحائط الصندوق الزجاجي. ويرى نتانياهو ضرورة إجبار العرب على الإذعان للاعتراف بوجود دولة العدو الصهيوني عبر استخدام سلاح الردع ، فالسلام مع الوحيد الذي يمكن أن يُقام مع العرب هو “سلام الردع” مقابل “سلام الديموقراطيات” الذي لا يصلح مع العرب ، فدولة العدو الصهيوني دولة ديموقراطية غربية في بيئة إقليمية معادية بدائية، وسط غابة من الأحراش ـ وهذا يماثل كلام إيهود باراك عن ديموقراطية صهيونية ـ ومستقبل دولة العدو الصهيوني يكون بالتحصن داخل “الستار الفولاذي”.


 


ويعتقد نتانياهو أن الضفة الغربية ليست أرض محتلة وإنما هي أرض قومية توراتية وعلى اليهود الاحتفاظ بها ولا يحق لهم التنازل عنها أو التفاوض بشأنها. وقد صرح نتانياهو قائلاً: “ليس هناك أي نهر أو بحر يفصل الضفة الغربية عن باقي الأراضي الاسرائيلية. إنها جزء من دولة إسرائيل نفسها ، إن الضفة الغربية هي مركز البلاد … إنها فناؤنا الخلفي وليست أرض غريبة عنا”. كما يتبع نتانياهو سياسة استيطانية تهدف إلى إقامة مستوطنات يهودية داخل المناطق العربية.

مقالات ذات صلة