تقارير أمنية

تقرير دولي: ارتفاع ملحوظ في اعتداءات المستوطنين

أظهر تقرير لمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة التابع للأمم المتحدة »أوتشا«، أمس، حدوث زيادة غير مسبوقة في أعمال العنف التي يرتكبها المستوطنون الصهاينة ضد المدنيين الفلسطينيين وممتلكاتهم.


ورصد التقرير ٢٩٠ حادثا استهدف فيه المستوطنون الفلسطينيين وممتلكاتهم خلال الأشهر العشرة الأولى من العام الحالي، مقارنة ب٢٤٣ حادثا في العام ٢٠٠٧ و١٨٢ حادثا في العام ،٢٠٠٦ في حين سجلت حالات الإصابة والقتل بين الفلسطينيين بسبب هذه الأعمال ارتفاعا كبيراً، حيث سجل ١٣١ حادثا خلال العام الحالي مقارنة بـ٩٢ حادثا في العام ٢٠٠٧ و٧٤ حادثا في العام .٢٠٠٦


وأوضح التقرير أنّ نصف المصابين الفلسطينيين جراء هذه الاعتداءات هم من الأطفال والنساء وكبار السن الذي تتعدى أعمارهم ٧٠ عاما، مشيراً إلى أنّ هذه الظاهرة تعود إلى السياسة التي تعتمدها الحكومة الصهيونية منذ عقود، وخصوصاً لجهة تسهيل وتشجيع أعمال الاستيطان.


ولفت التقرير إلى أنّ المستوطنين ينفذون استراتيجية تقوم على »الثمن الباهظ« لأي محاولة لتفكيك المستوطنات، محذراً من أنّ »الوضع أصبح يثير القلق في ظل آفاق حدوث تدهور، وزيادة أعداد القتلى والمصابين الفلسطينيين، وعدم تطبيق القانون، وزيادة وحشية النشاط الاستيطاني«.


(فلسطين اليوم)

مقالات ذات صلة