عين على العدو

معلمو دولة العدو الصهيوني يتهربون من الحصص الدراسية

المجد-

كشفت صحيفة معاريف انتشار ظاهرة غريبة داخل المدارس الصهيونية تنم عن مدى الاستهتار والتدني في المستوى التعليمي من الجهة, وتفشي الإهمال وعدم تحمل المسؤولية من جهة أخرى.

فقد بينت الصحيفة من خلال تحقيق أجرته أن ظاهرة التهرب من الحصص الدراسية في المدارس الصهيونية ليس جديدة وإنما هي ذات طابع قديم فبداية كان الطلاب هم الذين يتهربون من الحصص المدرسية دون مبررات وذلك من أجل الجلوس مع الأصدقاء في كافتيريا المدرسية أو قضاء نشاط معين.

ولكن الظاهر الأكثر خطرا على حد قول الصحيفة أن المعلمين والمعلمات هم الذين يتهربون الآن دون سابق إنذار من أداء مهمتهم التعليمية مما يؤدي إلى حدوث حصص فراغ متواصلة أحياناً داخل المدارس.

وتذكر الصحيفة على سبيل المثال انه خلال الأسبوع الماضي كان هناك درساً في التاريخ وقد حضر كل الطلاب ولكن للأسف المعلمة لم تحضر ولم يعلن أحد أن المحاضرة قد ألغيت.

 

مشيرة أن هذا الأسبوع كان هناك مراجعة في مادة الحساب وحضر الجميع باستثناء المدرسة، وقال الطلاب "نحن نريد أن نتعلم ولكن لا يوجد من يُعلم", وعندما تم الاتصال بالمعلمة قالت ليس من حقهم السؤال عن عدم الحضور وهذا ليس من شأنهم.

وقال أحد أعضاء مجلس الآباء "أن مما يلفت الانتباه أن ناظر المدرسة ليس عنده إجابة، إن ذلك فعلاً يهبط من درجة العزيمة عند الطلاب ويسبب لهم الإحباط".

مضيفاً "انه ليس من المنطق أن يقوم الطلاب في الصباح ويبدءوا بالتفكير هل من المشجع للذهاب إلى المدرسة اليوم أم لا؟".

ارتفاع البطالة

وفي موضوع آخر تبين من معطيات نشرها مكتب العمل الصهيوني أن عدد العاطلين الصهاينة استمر في بالارتفاع في شهر إبريل 2009، وعلى هذا هناك اعتدال في نسبة الازدياد.

وأوضحت صحيفة هآرتس أنه سجل من المعطيات ارتفاع في عدد العاطلين عن العمل بنسبة 3% خلال شهر ابريل من الشهر الجاري 2009، حيث بلغ عددهم 235.600 ألف, مقارنة مع 228.7 ألف عاطل في شهر مارس من نفس العام.

وأظهرت المعطيات أن العدد الأصلي لطالبي العمل في شهر إبريل أجمل بـ 221.323 من بينهم 120658 امرأة وحوالي 100565 رجل والعدد الأصلي المفصولين من العمال في شهر إبريل بلغ 13.060 ألف شخص.

وقال "يوسي فرحي" مدير مكتب العمل, "أن المعطيات تؤثر على ارتفاع حجم نسبة البطالة، وأيضاً في اعتدال نسبة الارتفاع",

مضيفاً "أنه في الأشهر من أغسطس حتى ديسمبر عام 2008 كان المتوسط الشهري للارتفاع بالمقارنة مع سابقة حوالي4.5%".

وجاء معطيات الارتفاع خلال عام 2009 على النحو التالي:-

– شهر يناير سجل ارتفاع بنسبة 4%

– شهر فبراير سجل ارتفاع بنسبة 2.8%

– شهر مارس سجل ارتفاع بنسبة 1.5%

– شهر إبريل سجل ارتفاع بنسبة 0.5% فقط.

مقالات ذات صلة