تقارير أمنية

الرئيس القادم من الجنرالات المسرحين من الجيش وضباط الموساد يهددون

المجد-

قالت صحيفة معاريف ان هزة حصلت في الموساد ، فقد أعلن "ت" ، الذي يشغل منصب النائب الاول لرئيس الموساد مئير دغان  في الآونة الأخيرة عن استقالته من منصبه ، وقد جاء الامر بعد عدة ايام من قرار الحكومة تمديد تعيين مئير دغان. وشرح مصدر أمني يقول: "لم يكونوا مستعدين لان يضمنوا له المنصب وبالتالي فهم بان عليه أن يذهب".

وكان رئيس الموساد اختار في العام 2005 "ن" لمنصب النائب الأول لرئيس الموساد و "ت" ، الشخصية المقدرة جدا "اقرضه" لمناصب مختلفة في الجيش الصهيوني ، بينها مستشار كبير في مجال العمليات في هيئة الأركان ، وفي أثناء حرب لبنان الثانية ساعد "ت" بالربط الاستخباري والعملياتي بين الموساد والجيش الصهيوني ، والى ذلك في العام 2007 تنازع داغان مع "ن" الذي اعلن عن استقالته فورا ، واستدعي "ت" من الجيش للعودة الى الموساد ليشغل منصب النائب الاول لرئيس الموساد.

وكان "ت" بدأ طريقه في دورية هيئة الأركان ، بعد سلسلة من المناصب في الجيش .. جند للموساد واصبح مسؤولا كبيرا في الجهاز ، وقال مسؤول امني كبير في الجهاز في هذا الموضوع ان "لدى "ت" حياة أمنية فاخرة جدا لا يمكن الدخول في التفاصيل بشأنها".

وقبل نحو أسبوع أعلن رئيس الوزراء نتنياهو عن تمديد ولاية مئير داغان بسبب الرضى عن ادائه وبسبب حجم التهديدات على دولة العدو الصهيوني ، وأضاف ذات المصدر: "لزمن طويل تركوا "ت" في حالة انتظار وعندما سمع انهم يمددون ولاية مئير داغان طلب من المسؤولين عنه وعدا بانه سيخلفه ، وعندما لم يحصل هذا ، فهم أن عليه أن يذهب".

وبالمناسبة يعتبر "ت" مقربا جدا من عائلة نتنياهو وقاتل الى جانب يوني شقيق بنيامين نتنياهو في دورية هيئة الاركان ، بل انه شارك الى جانب نتنياهو في احتفال الذكرى السنوية ليوني.

التقدير في أوساط محافل رفيعة المستوى داخل الموساد وجهاز الامن هو أن رئيس الموساد القادم سيتم اختياره من الجنرالات المسرحين من الجيش الصهيوني ممن لا يندرجون في الجولة الحالية لهيئة الاركان ، وتتأخر الجولة بسبب التوتر السائد بين وزير الدفاع ايهود باراك ورئيس الاركان غابي اشكنازي حول هوية نائب رئيس الأركان القادم.

مؤخرا طرح اسم اللواء قائد المنطقة الجنوبية يوآف جلانت ورئيس القيادة السياسية الامنية اللواء عاموس جلعاد كمرشحين للمنصب ، والتقدير هو أنه في المرحلة الحالية لن يشغل دغان أحدا في منصب نائب له بل سينتظر كي يسمح مشورة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو في الموضوع بشأن طبيعة المرشحين التالين لخلافته. 

يشار أن صحيفة معاريف الصهيونية  نشرت أن مقربين من نتنياهو يرون في رئيس الاركان الاحتياطي موشيه كابلنسكي مرشحا للموساد بعد داغان بينما  أوضحت مسئولين في الموساد يهددون بترك العمل بأنه إذا تقرر إنزال مرشح خارجي الى منصب رئيس الجهاز .

مقالات ذات صلة