تقارير أمنية

الكيان الصهيوني يختبر صاروخاً اعتراضياً في المياه الأمريكية

المجد _

قال جنرال أمريكي كبير إن الكيان الصهيوني سيختبر قريبا صاروخا اعتراضيا من طراز ارو في منطقة التجارب الصاروخية الأمريكية في المحيط الهادي في تدريب مشترك سيشمل أيضا ثلاثة نظم دفاع صاروخي أمريكية.

وقال اللفتنانت اوريلي مدير وكالة الدفاع الصاروخي بوزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) إن الاختبار سيسمح للكيان بتجربة نظام ارو المتقدم ضد هدف يزيد مداه على 1000 كيلومتر وهو مدى طويل للغاية بالنسبة إلى مواقع اختبار صاروخ ارو السابقة في شرق البحر المتوسط.

وقال مسئول أمريكي طلب ألا ينشر اسمه إن هذا سيكون ثالث اختبار لصاروخ ارو الصهيوني في الولايات المتحدة. وأضاف إن الاختبار سيجري على الأرجح خلال الأيام القليلة القادمة قبالة ساحل وسط كاليفورنيا بين سانتا باربرا وبوينت موجو.

وقال المسئول إن إدارة الطيران الاتحادية أصدرت إشعارا إلى الطائرات لتجنب المنطقة.وأجرت دولة الاحتلال اختبارا ناجحا لإطلاق صاروخ ارو 2 الاعتراضي في ابريل نيسان واسقط هدفا صمم ليحاكي صاروخ شهاب الإيراني فوق البحر المتوسط.

وقال" راديو إسرائيل" إن تدريب ابريل نيسان هو تجربة الإطلاق السادسة عشرة لصاروخ ارو. وقال مصدر في الجيش الصهيوني أن 90% من التجارب كانت ناجح.

مقالات ذات صلة