عين على العدو

الاعلان في شرم الشيخ عن وثيقة تفاهم غير ملزمة

في احتفال موسع وبحضور بوش


الاعلان في شرم الشيخ عن وثيقة تفاهم غير ملزمة


 


المنـار


علمت (المنـــار) أن لقاء قمة سيعقد في النصف الاول من شهر ايار القادم في مدينة شرم الشيخ المصرية، يشارك فيه الرئيس الامريكي جورج بوش وزعماء مصر والأردن واسرائيل وفلسطين، وقادة دول عربية من بينها السعودية والامارات، وكشفت مصادر مطلعة لـ (المنــار) أن اللقاء المذكور سيشهد الاعلان عن وثيقة تفاهم بين الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي في احتفال كبير يحظى بدعم اوروبي أيضا.


وقالت المصادر أن الوثيقة والتي تضم خمسة بنود لا تفرض التزامات على أي من الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي، ويمكن لاسرائيل أن تتجاهلها في مراحل قادمة، وتعود ثانية الى المربع الأول من التفاوض، حيث ستشهد الفترة القادمة الممتدة الى بداية العام 2009، تحضيرات واستعدادات انتخابية في الساحات الامريكية والفلسطينية والاسرائيلية.


واضافت المصادر لـ (المنـار) أن الاعلان عن هذه الوثيقة ترى فيه واشنطن مكسبا لادارة الرئيس بوش التي تستعد للرحيل عن البيت الأبيض، كما تعزز موقع ايهود اولمرت وائتلافه في اسرائيل بدلا أن يتهاوى، وسيكون هناك تركيز في الأشهر القادمة على تفجير الأوضاع في الساحة اللبنانية وقطاع غزة، بعد أن ادركت تل ابيب وواشنطن استحالة القيام بعدوان على ايران بسبب حجم تسلحها، أو سوريا التي تتمتع بساحة داخلية محصنة.


 


مشاورات بين واشنطن وتل ابيب


وفي الساعات الاخيرة جرت مشاورات مكثفة بين تل ابيب وواشنطن في أعقاب اللقاءات التي جمعت بين الرئيس الفلسطيني ووزيرة الخارجية الامريكية رايس ولقاء العاهل الاردني مع الرئيس الامريكي واركان ادارته وقالت مصادر لـ (المنار) أن واشنطن تحاول ايجاد قواسم مشتركة بين الاطراف المعنية بغية انجاح قمة شرم الشيخ المرتقبة.

مقالات ذات صلة