عين على العدو

الظاهرة في تزايد – مجتمع نحو الانتحار

 المجد –

مازالت تتالى مؤشرات انهيار الكيان الصهيوني يوما بعد يوم , حيث كشفت الإحصائيات الصهيونية ارتفاعا كبيرا في نسب الانتحار وهو الأمر ذاته الذي دفع وزارة التعليم الصهيونية للعمل بكل الوسائل من أجل مكافحة هذه الظاهرة .

وذكرت صحيفة هآرتس أن وزارة التعليم قررت العمل بكل الوسائل من أجل مكافحة ظاهرة الانتحار من خلال خطة  تبدأ بثلاث مناطق وهي الرملة ورحوبوت وكفار سابا وتشمل المدارس الإعدادية والثانوية.

وأوضحت الصحيفة أن ظاهرة الانتحار في صفوف أبناء الشبيبة الصهيونية ارتفعت في السنة الأخيرة بشكل ملحوظ وأصبحت ظاهرة تثير القلق ولم يتم تناولها بشكل كافي في المدارس, حيث يتخوف المدرسون من التطرق لمثل هذه القضايا.

هذا وستتضمن الحملة ورش عمل لأهالي الطلبة يتم خلال إيضاح هذه الظاهرة وأهمية حياة الإنسان وعدم التفكير ولو للحظة واحدة في هذا الاتجاه.

وحسب معطيات وزارة التعليم فإنه في عام 2007 وصل إلى المستشفيات 685 حالة على خلفية محاولة انتحار بين صغار السن ومن طلبة المدارس معظمهم من الفتيات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى