تقارير أمنية

الشاباك الصهيوني يبتز مواطنين غزيين احتاجوا العلاج داخل الكيان

خاص المجد

كشف مواطنون لموقع المجد .. نحو وعي أمني أن ضابط في الشاباك الصهيوني قد أوقف عدد من المرضى  في غرفة تابعة له  داخل معبر "إيرز" شمال قطاع غزة  وقد تعرض لهم بالعديد من الأسئلة أهمها التعرف على الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية في القطاع وحول شعورهم في ظل الحصار والإغلاق على القطاع.

وتحدث أحد المواطنين وهو "نعمان" لمراسل المجد.. نحو وعي امني أن ضابط الشاباك جلس مع كل فرد منهم لوحده وقد قدم لهم الضابط  الشاي والقهوة وتظاهر ضابط الشاباك كأنه مهتماً بأمر علاجهم كونهم في حاجة ماسة لعلاج لم يجدوه في قطاع غزة المحاصر، وأشار "نعمان" أن الضابط قد وعده بالعلاج داخل إسرائيل  في وقت لاحق لأن الظروف الحالية لا تسمح بذلك وأعطاه موعد آخر لمقابلته في نفس المكان .

من جهته أضاف "محمد" وهو مرافق لمريض بالقلب أن ضابط المخابرات أخبرهم أن دولة إسرائيل دولة إنسانية تفتح معابرها ومستشفياتها لعلاج الفلسطينيين الذين لم تعالجهم مستشفيات غزة  التي تسيطر عليها حكومة حماس ، وعرض ضابط الشاباك على محمد التواصل من خلال الجوال لإطلاعه على سير الأوضاع بمنطقة سكناه  وأخبره ضابط الشاباك أنا لا أريدك أن تعطيني معلومات ولكن أفضل التواصل معك لأطمئن على أوضاعك الصحية والاجتماعية والاقتصاديةّّ!!

هذا وقد نشر موقع المجد.. نحو وعي أمني  في وقت سابق العديد من التقارير التي تكشف محاولات  الشاباك لتجنيد عملاء عبر ابتزازهم لحاجتهم للعلاج داخل دولة الكيان.

مقالات ذات صلة