تقارير أمنية

ارتفاع كبير في تعاطي الكحول والمخدرات بين الأطفال داخل الكيان

المجد_

وفقا للتقرير السنوي الذي أعدته جمعية سلامة الطفل في" إسرائيل" لهذا العام، اظهر ارتفاعا ملحوظا في الاعتداءات الجنسية على الأطفال، وكذلك ارتفاع نسبة الأطفال الذين يعيشون تحت خط الفقر في "إسرائيل"، حيث سيقوم رئيس اللجنة د.يتسحاق كدمان بتسليم هذا التقرير إلى الرئيس الصهيوني شمعون بيرس.

 

وبحسب ما نشرت مواقع الصحف العبرية فان التقرير يظهر الارتفاع الحاد خلال العام 2008 في نسبة الأطفال داخل الكيان والذين يعيشون تحط خط الفقر، حيث تصل النسبة إلى 34% أي ( 830 ألف) طفل في الكيان، وطبعا هذه النسبة وفقا للتقرير اغلبها في الوسط العربي والمهاجرين الجدد إلى الكيان، وقد قارن التقرير بين عام 2008 وبين عام 1980 حيث كان يعيش تحت خط الفقر من الأطفال في "إسرائيل" آنذاك 8.1%، مشيرا أن الازدياد في نسب الأطفال الذين يعيشون تحت خط الفقر ارتفع بشكل ملحوظ بعد عام 2001.

 

وأشارت هذه المواقع انه لوحظ ارتفاع كبير في الاعتداءات الجنسية على الأطفال خاصة في المناطق السكنية التي يوجد فيها عدد كبير من الأطفال في الأسر، حيث تم تسجيل 30% من الأطفال في هذه المناطق يتعرضون للاعتداءات الجنسية، في الوقت الذي وصلت فيه نسبة الاعتداءات في المناطق السكنية ذات الأسر قليلة الأطفال إلى 10%، ولكن الأمر الأكثر خطورة حسب التقرير انه خلال العشر سنوات الماضية ارتفعت نسبة الاعتداءات الجنسية على الأطفال إلى 72%.

 

وأضافت المصادر أن التقرير اظهر خلال العام الماضي انه جرى 647 محاولة انتحار من قبل الأطفال، حيث وصل هذا العدد إلى المستشفيات الصهيونية غالبيتهم من الفتيات حيث وصلت نسبة الفتيات إلى 82.2% من هذا العدد الذي حاول الانتحار، كذلك اظهر التقرير ارتفاع كبير في تعاطي الكحول والمخدرات بين المراهقين في الكيان.

مقالات ذات صلة