الأمن التقني

مركز أبحاث القوات الجوية الأمريكية يعلن عن العصافير الطائرة- فيديو

المجد – خاص

مع ازدياد الطلب والاهتمام والطلب على المركبات الجوية بدون طيار والتي  يطلق عليها :

 Micro Air Vehicles هناك ارتفاع مستوى في الاهتمام والاستثمار في تصاميم أفضل مركبة صغيرة المكونات لكي تستخدم ما بين الشق المدني والبحث والإنقاذ لبعثات المراقبة العسكرية والهجوم .

حيث أعلن مركز أبحاث مختبرات القوات الجوية الأمريكية أمس أنه طور عصافير الكترونية طائرة تعرف باسم Micro Air Vehicles  حيث ستحمل إمكانيات كبرى مثل الالتحام مع العدو ومقاتله بالإضافة أنها  تعيش لمده طويلة لا يمكن  توقعها ، مشددا على أن هذه العصافير الالكترونية بإمكانها التجسس والتفجير وحمل المواد الكيميائية.

هذه الطائرات لديها مجموعة من الميزات في نواح كثيرة ، تختلف كثيرا عن الطائرات التقليدية حيث تمتلك أفضل طريقة للمعالجة الفورية حيث تتبع نهج متعدد التخصصات من حيث استجابتها السريعة ومرونة هيكلها بدرجة كبيرة .

ويوجد في مقدمة الطائر كاميرا تين بحيث تكون الصور الملتقطة ثلاثية الأبعاد، وأقرب للعين الطبيعية للإنسان،  وتتصل بمركز مراقبة يحدد مكانها بالتحديد عبر إحداثيات GBS وقد اعتبرها مركز أبحاث القوات الجوية الأمريكية بأنها أفضل أداة لحروب المستقبل .

وقد عرض المركز فيديو ثلاثي الأبعاد لهذا الطائر الالكتروني وقد صورت إحدى المهمات التي يقوم بها حيث يضرب قناص في رأسه أثناء محاولته إطلاق النار .

العمل في الميدان

يتم نثر عدد كبير منها في سماء الهدف المطلوب بحيث تنتشر في أكبر عدد ممكن من المنطقة المستهدفة التي من الممكن أن يتم فيها إنزال للقوات الخاصة أو تلك التي سيتم بها الالتحام مع العدو .

بعد عدة ثواني من نثرها في السماء تتحرك الأجنحة الموجهة،  وتتصل بغرف المراقبة عبر الأقمار الصناعية حيث تبدأ بتزويد غرف التحكم بالصور للمكان المحدد وبدقة عالية الوضوح .

وإليكم الفيديو

مقالات ذات صلة