المكتبة الأمنية

كشف القناع عن الاستخبارات الأمريكية

المجد-

لقد أدّت أحداث الحادي عشر من سبتمبر إلى تغير جذري في مفهوم الأمن الأميركي ،بعد أن كان نصف القارة الشمالي معزولا عن بقية العالم وتهديداته بمحيطين، أصبح الآن في الداخل. وضربت المفاجأة رموز القوّة الأميركيّة في بُعديها الاقتصادي والأمني. فغيّرت المفاجأة معالم المركز المالي الأهم في العالم.

ويكشف كتاب "أسطورة الوهم" أدوات الاستخبارات الأمريكية المسماة بـ (نا سا- السي اي ايه – الاف بي اي) ومدى ضعفهم والهالة الإعلامية الضخمة التي أحيطت به حيث كانوا يقولون عنهم سابقاً : إذا دخل فأر أمريكا أو خرج منها فلابد وان تجد عنه تقريرا في أرشيف الاستخبارات الأمريكية.

في هذا الكتاب  وضع الكاتب محمد خليل الحكايمة ، 2006م بين يدي القارئ بعض الحقائق التي لم يتم الحديث عنها من قبل عن الاستخبارات الأمريكية من خلال ما نشر من تقارير وأخبار وأبحاث أظهرت مدى الفشل الذي منيت به الاستخبارات الأمريكية في الداخل و الخارج .

وفي هذا الكتاب والمكون من 164 صفحة يطرح الأبواب وهي الاستخبارات الأمريكية ( النشأة – الأقسام – الأعمال) وكيف يتم تجنيد الجواسيس؟ و طرق التجسس على الاتصالات إضافة إلى تاريخ العمليات القذرة (الفضائح) إضافة إلى ملفات التجسس الدولي ( العراق – إيران – مصر )

ويتطرق الكتاب إلى خطط مستقبلية للسيطرة على الحركات الإسلامية مع الأخذ باعترافات الاستخبارات الأمريكية من الداخل .

لتحميل الكتاب اضغط هنا

مقالات ذات صلة