تقارير أمنية

يهود العالم في خدمة الموساد

المجد-

ذكر موقع صحيفة "جيروزاليم بوست" أن اللجنة الأمريكية اليهودية وجهت انتقادات شديدة اللهجة لهيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" لبثها اتهامات تدعي أن اليهود في العالم يقدمون المساعدة لعمليات الاغتيال التي يتهم جهاز الاستخبارات الإسرائيلية الخارجية "الموساد" بتنفيذها.

وأشارت الصحيفة نقلا عن رئيس الهيئة التنفيذية للجنة اليهودية ديفيد هاريس قوله" الاتهام الذي بثته البي بي سي لا أساس له من الصحة ، وهو تجاوز للخط الأحمر بين المناقشة العلنية المشروعة والمتاجرة المتعصبة بالخوف ، ففي أقل من دقيقة ، ألقت هيئة الإذاعة البريطانية بالظلال على حياة اليهود في مختلف أنحاء العالم".

وذلك بعد التصريحات التي أدلى بها غوردون توماس(مؤلف كتاب جواسيس جدعون: تاريخ الموساد السري) على القناة الإذاعية الرابعة ، الذي صرح بان من دون أن يعارضه أحد بأن "الموساد" يعتمد على مساعدة اليهود في أرجاء العالم في عمليات الاغتيال التي ينفذها ، وذلك خلال مناقشه عملية اغتيال محمود المبحوح.

وتشير التقديرات إلى وجود حوالي نصف مليون يهودي منهم في أنحاء العالم والبعض يقول إن عددهم مليون شخص يرتبطون بـ"الموساد".

وذكرت الصحيفة أن اللجنة اليهودية الأمريكية طالبت هيئة الإذاعة البريطانية بتفحص هذا البث الذي وصفته بـ "المشين" و"الاعتذار لليهود في أرجاء العالم وحذف العبارات المهينة من أرشيفها".

مقالات ذات صلة