الأمن عبر التاريخ

صفات رجال مخابرات النبي صلى الله عليه وسلم

المجد- خاص

حرص النبي صلى الله عليه وسلم على أن يتصف رجال أمنه ومخابراته بصفات ئؤهلهم للقيام بواجباتهم بهدف حماية الدعوة وضمان امن المجتمع المسلم ، موقع المجد.. نحو وعي امني يسلط الضوء في هذا اليوم على ثلاث صفات اتصف بها رجال مخابرات النبي صلى الله عليه وسلم على أن نكملها في حلقة ثانية ، وهي على النحو التالي:

1.      السرعة في إنجاز المهمة:

من صفات رجل المخابرات السرعة في إنجاز المهمة التي توكل إليه، وإيصال المعلومات في وقتها دون تأخير، وذلك لأهمية الوقت الذي تصل فيه المعلومات، فالمعلومات إذا لم تصل في وقتها الملائم تصبح لا قيمة لها ولا انتفاع بها. لذلك وجب أن يتصف رجل المخابرات بالسرعة في توصيل المعلومات والخفة في الحركة وتقدير الموقف.

2.      الإلمام بمختلف المعارف:

على رجل المخابرات أن يعرف ويلم بمختلف المعارف والرياضات، فيكون نجاحه أكثر يسراً، حيث أن الظروف تضطره إلى أن يمتطي جواداً، أو يسبح في نهر أو بحر، فرجل المخابرات رجل فن وحرفة ورجل ذكي يتقن مختلف الرياضات وخير مثال على ذلك زيد بن ثابت الذي تزود بمعارف أخرى كتعلمه اليهودية وإجادته فيها حتى أصبح لديه القدرة على الكتابة بها عندما يكلفه الرسول e بذلك، ويقرأها كما كان يقرأ كتب اليهود التي يبعثونها للنبي e.

3.      الإخلاص في العمل:

يجب أن يتصف رجل المخابرات بالإخلاص والتضحية في عمله، وهو شعور سامٍ بأداء الواجب بكل إخلاص وأمانة ووفاء، وأن يكون عنده الإحساس بالتضحية في سبيل الغاية التي يعمل من أجلها وتنفيذ ما أمره قائده، وقد سُئل ا لنبي eعن الرجل يقاتل شجاعة ويقاتل حمية ويقاتل رياء، أي ذلك في سبيل الله؟ فقال رسول الله e: من قاتل لتكون كلمة الله هي العليا فهو في سبيل الله.

فعندما يكون رجل المخابرات مخلصاً في عمله مبتغياً به رضوان الله عزَّ وجلَّ وخدمة دينه ووطنه فلا يضيره الهلاك أو الموت، ولا تهمه السمعة أو الصيت بل يكون مبتغاه أجلَّ وأكبر من ذلك، والأمثلة على ذلك من عيون النبي e كثيرة. 

يتبع…

مقالات ذات صلة