تقارير أمنية

رئيس الموساد يبحث عن فرصة لتغيير الصورة

المجد_

بعد مسلسل الفشل الذي لحق بجهاز الاستخبارات الصهيوني "الموساد" في ظل رئاسة مائير داغان له والذي كان آخرة فضيحة اغتيال الشهيد محمود المبحوح في أحد فنادق دبي ورغبة من رئيس الجهاز في البحث عما يحفظ ماء وجهه أفادت القناة الثانية من التلفاز الصهيوني أن حكومة نتنياهو رفضت طلب رئيس جهاز الموساد داغان تمديد ولايته لسنة أخرى وانه سينهي مهام منصبه بعد حوالي ثلاثة أشهر علمًا بأنه يشغل هذا المنصب منذ عام 2002.

 

وأضافت القناة الثانية انه سيتقرر قريبًا من سيحل محل داغان في رئاسة جهاز الموساد.

 

ورفض ديوان رئاسة الحكومة التعقيب على هذا النبأ.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى