تقارير أمنية

باب التوبة ما زال مفتوحا للعملاء

المجد-

دخلت مدة التوبة المعلنة من قبل وزارة الداخلية بالحكومة الفلسطينية في قطاع غزة  للعملاء أيامها الخمسة الأخيرة لتسليم أنفسهم للأجهزة الأمنية بالقطاع.

وكانت الوزارة قد اعلنت عن فتح باب التوبة للعملاء، منذ الثامن من آيار الماضي حتى السبت القادم الموافق العاشر من تموز.

وكات الداخلية قد اطلقت في هذه الفترة حملة اطلقت عليها اسم "حملة مكافحة التخابر"، واجرت عدة لقاءات جماهيرية ورسمية لتحث المواطنين والعائلات على تسليم العملاء للأجهزة الأمنية أو للوجهاء والفصائل، لردهم عن هذا العمل ولاستنباط المعلومات التي قد يكون احدهم قد ادلى بها للاحتلال الصهيوني.

وقال مسؤولون في جهاز الأمن الداخلي التابع لوزارة الداخلية بغزة ان عددا من العملاء سلموا أنفسهم، فيما قام مواطن بتسليم زوجته التي وقعت في شباك العمالة منذ خمس سنوات.

مقالات ذات صلة