تقارير أمنية

ارتفاع شكاوى الاعتداءات الجنسية داخل الكيان بنسبة 40%

المجد_

وفقا للتقرير السنوي الذي تقوم بعمله لجنة الانضباط في الخدمة المدنية داخل الكيان الصهيوني، فقد تم فتح 125 ملف تحقيق خلال عام 2010 في اعتداءات جنسية، ما يشكل ارتفاعا ملحوظا في الاعتداءات يصل إلى نسبة 40% عن العام الذي سبقه.

 

وبحسب ما نشر موقع صحيفة "هأرتس" اليوم الثلاثاء فان هذا التقرير، تم تسليمه إلى الوزارات الصهيونية المختصة، وفي مقدمتها وزارة "العدل" الصهيونية، وكذلك للعديد من المسئولين الصهاينة لما يظهره من ارتفاع في الاعتداءات الجنسية أثناء الخدمة والعمل في مختلف الوزارات الصهيونية، حيث شكل جهاز التعليم الصهيوني أعلى نسبة في ملفات التحقيق خلال العام الماضي، وصلت إلى 26 ملف تحقيق في اعتداءات جنسية، ويأتي جهاز الصحة في الترتيب الثاني بواقع 23 ملفا، ومن ثم بريد إسرائيل ووسائل الإعلام بواقع 8 ملفات لكل منهما.

 

وأشار الموقع إلى أن مكتب رئيس الحكومة الصهيونية نتنياهو شهد أيضا على فتح ملفين للتحقيق خلال عام 2010 بالاعتداء الجنسي.

 

ولفت الموقع إلى تأكيد ميخال روزين رئيسة إحدى الجمعيات التي تُعنى بالمرأة، وبالذات اللواتي يتعرضن للاعتداء الجنسي، أن المحاكمات التي تجري في الكيان لقضايا الاعتداء الجنسي وإصدار الأحكام الرادعة، وكذلك تناول وسائل الإعلام لهذه المواضيع، سيساهم بشكل كبير في تقليل عمليات الاعتداء الجنسي، عدا عن محاكمة رئيس دولة الاحتلال السابق موشيه كتساف والتي سيكون لها التأثير الأكبر.

مقالات ذات صلة