تقارير أمنية

ضابط صهيوني: التهدئة على جبهة غزة تتآكل

المجد- وكالات

قال ضابط صهيوني كبير في جيش الاحتلال الصهيوني ان هناك تآكلا معينا في ترتيبات وقف اطلاق النار على حدود قطاع غزة غير ان عامل الردع الإسرائيلي ما زال قائما.

وزعم الضابط في تصريحات نقلتها الاذاعة الصهيونية العامة صباح الاحد الى ان حركة حماس "تحاول منع اطلاق النار على الأراضي الصهيونية ولكنها تواجه صعوبات في كبح جماح الآلاف من أفرادها كما انها تتغاضى احيانا عن نشاطاتهم" على حد زعمه.

واضاف أن أفراد حركة الجهاد الاسلامي هم الذين اطلقوا امس قذائف الهاون التي اصابت3 عمال اجانب في النقب. واستبعد الضابط الكبير "وقوع مواجهة واسعة" مع حماس ولكنه حذر من "احتمال نشوب مثل هذه المواجهة بسبب حادث محلي خطير" قد يقع على حدود القطاع.

وكان أربعة صهاينة قد أصيبوا بينهم عاملين أجنبيين في اطلاق عدد من قذائف الهاون وثلاثة صواريخ على النقب الغربي جنوب الأراضي الفلسطينية التي تحتلها (دولة الكيان) منذ العام 1948.

مقالات ذات صلة