عين على العدو

لواء “كفير” חֲטִיבַת כְּפִיר

المجد- خاص

لواء "كفير" (بالعبرية: חֲטִיבַת כְּפִיר بالإنكليزية: Kfir Brigade) ويعرف أيضا باللواء رقم 900،  هو أحد ألوية الجيش الصهيوني وكان يتمركز تاريخياً في الضفة الغربية المحتلة في فلسطين. وهو من أكبر ألوية الجيش.

النشأة:.

في بداية التسعينات تم تشكيل ستة كتائب مشاة مختلفة في الجيش الصهيوني لمساندة القوات المدرعة الموجودة في الضفة الغربية, ثم أصبحت هذه كتائب مختصة في القتال في المدن إبان الانتفاضة الثانية, ثم أعلنت في 6 ديسمبر 2005 كلواء مستقل يحمل هذا الاسم تابع للشعبة 162 في قيادة المنطقة الوسطى.

تشكلت رسميا في شباط 2005 من مجموعة من عدة كتائي وهي : كتيبة نحشون, كتيبة شمشون, كتيبة هاروف, كتيبة دوشيفات, كتيبة لافي اليهودية, كتيبة عوز الحريديم. (الهدهد ، الخروب ، شمشون ، نحشون ، لافي)

غرض إنشاء اللواء:.

ليكون بمثابة لواء قادرة على المناورة واستخدام القوة في التعاون مع الوحدات الأخرى, والقيام بمهام تكتيكية في أشكال مختلفة من المعركة.

لواء متخصص في خوض حرب العصابات، أو مع القوات النظامية في المناطق المأهولة بالسكان.

امتيازات:.

تتصدر ألوية المشاة الأربعة في الجيش الصهيوني من حيث نسبة الانضباط الداخلي بين عناصره، واحتل المرتبة الأولى في عدد الجنود الذين ينتقلون منه للدراسة في كلية الضباط, (أي يرغبون العمل في الجيش).

من الشروط الرئيسية لدخول أخطر وأهم وحدة في الجيش (سايريت لوتار (والتي يطلق عليها (وحدة مكافحة الإرهاب) يجب على الجندي الخدمة في لواء كفير والحصول على شهادة تميز وإلا  لا يمكن اختياره للعمل في هذه الوحدة. 

المهام:.

§        تسيير دوريات و نصب نقاط التفتيش.

§        نصب كمائن معقدة بهدف تنفيذ عمليات خطف، اغتيال.

§        خوض قتال عنيف.

§        حراسات أمنية اعتيادية.

التدريب والتجنيد:.

يجب أن يمر المجندون في "كفير" لنحو 7 أشهر من التدريب على القتال من أجل تفعيلها في الخدمة.

وتكرس الأشهر الأربعة الأولى من التدريب لتدريب الجنود على القواعد الأساسية التي تعلم الانضباط وزيادة اللياقة البدنية وإجادة استخدام الأسلحة المختلفة التي يستخدمها الجيش.

خلال هذه الفترة يتم تعلم أساسيات اللغة العربية لمساعدته في التفاهم مع السكان في المناطق المأهولة.

ويخضع المجندين في 3-4 أشهر الباقية لتدريب متقدم في غاية القسوة ويتم تدريبهم على الحرب الكيميائية، والعمل في المدن، والأسلحة المتقدمة، والقتال من حاملات الجنود المدرعة وغيرها من التخصصات من ساحة المعركة الحديثة اليوم.

يطالب الجنود بأن يبرهنوا على وجود مستوى من الخبرة والصمود، والمبادرة، وتحمل الصعاب بشكل يومي.

بعد اجتياز التدريب الأساسي لمدة 7 شهور يتنقل الجنود للتدريب المتقدم والذي يستمر لعامين ونصف والذي يهدف لإكساب المجندين الخبرة في جميع المناطق التي تمت دراستها وممارستها في التدريب الأساسي. اضافة للتدريب على تنفيذ مناورات معقدة واحتلال المناطق المحصنة، والحرب في المناطق المأهولة بالسكان.

ويتم خلال هذه الفترة تدريب أفراد اللواء على التعاون مع الدبابات وطائرات المروحية، وعند الانتهاء من التدريب يحق للمجند المقاتل ارتداء شعار اللواء على بدلته العسكرية.

يتم التعاون مع لواء المظليين ويتم تدريب المجندين في أسلوب القتال الفردي والاعتداء وتنفيذ المهام المشابهة لمهام لواء جفعاتي وغولاني.

النطاق الجغرافي

عمل في قطاع غزة لمدة قصيرة قبل الانسحاب الصهيوني من قطاع غزة.

ينتشر في الضفة الغربية عند المدن الفلسطينية الممتدة من مدينة الخليل في الجنوب إلى طولكرم في الشمال, و على مدى السنوات الـ 20 الماضية تم تكليف لواء كفير بأداء عمليات ملاحقة المقاومة في الضفة الغربية.

في العام 2011 تقرر نشر هذا اللواء على الحدود مع لبنان وسوريا للقيام بعمليات خاصة ودوريات للجيش وضمن مخطط الاستعداد لحرب محتملة, ولتدريب جنود هذه الوحدة على الأسلحة والمعدات الثقيلة في ميدان المعركة بشكل عملي.

حالياً، تقرر نشر هذا اللواء أيضاً على الحدود المصرية مع دولة الكيان بعد عملية ايلات التي أدت لمقتل تسعة جنود صهاينة.

سمعة سيئة وانتهاك حقوق الانسان:.

"كفير" مسئولة عن نحو 70 في المئة من الاعتقالات في الضفة الغربية ولكنه قلص عملياته في المناطق المأهولة بالسكان في السنوات الأخيرة وسط تقارير تفيد بأن بعض قيادتها طلبت نقلها إلى خارج المستوطنات.

"كفير" متورطة في إثارة الجدل بعد تردد أنباء أن عددا من جنودها قد رفضوا الخدمة جنبا إلى جنب جنود آخرين حباً في التنكيل في المزيد من الفلسطينيين.

وأشارت تقارير إلى أن "كفير" حصلت على أسوأ مرتبة في انتهاك حقوق الإنسان من قبل الجيش الصهيوني تجاه السكان الفلسطينيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى