تقارير أمنية

مصر تحاكم جاسوس الاتصالات

المجد-

تنظر محكمة جنايات أمن الدولة طوارئ الدائرة التاسعة برئاسة المستشار مكرم عواد، اليوم الأحد أولى جلسات محاكمة بشار إبراهيم أبو زيد وأوفير هرارى ضابط الموساد الصهيوني الهارب، بتهمة التجسس والإضرار بمصالح البلاد القومية فى القضية 146 لسنة 2011 والمعروفة إعلامياً باسم ‘جاسوس الاتصالات’.

وكان النائب العام أحال بشار وضابطين صهيونيين هاربين لمحكمة أمن الدولة طوارئ بتهمة الإضرار بالمصالح القومية للبلاد، ومد الموساد بمعلومات وتقارير هامة عن بعض الشخصيات المصرية بالتنصت على مكالماتهم ومحادثاتهم عبر الإنترنت.

وكشفت التحقيقات التي أجراها المستشار طاهر الخولي، المحامى العام، عدة مفاجآت، تمثلت فى أن المتهم سبق تورطه فى قضايا تمرير مكالمات بالمخالفة لقانون الجهاز القومي للاتصالات، علاوة على قضايا مقامة ضده بسبب شيكات وغرامات تمرير مكالمات، وصدرت فى بعضها أحكام نهائية وتغريمه 50 ألف جنيه، وصادر ضده قرار بالمنع من السفر.

وأضافت التحقيقات أن مباحث أمن الدولة سبق أن استدعت المتهم وحققت معه على ذمة قضية تمرير المكالمات وتحويل أموال إلى بعض الأشخاص على الحدود بين مصر والكيان، إلا أنها أخلت سبيله، لعدم ثبوت الأدلة في تورطه بقضية التنصت والتعامل مع عناصر خارجية.

مقالات ذات صلة