عين على العدو

بوش يعلن برنامج زيارته لإسرائيل ويعتبر أولمرت “رجل شريف”

 


محيط


 واشنطن: أعلن البيت الأبيض عن برنامج الرئيس الأمريكي جورج بوش خلال زيارته المرتقبة للشرق الأوسط اعتبارا من يوم الأربعاء 14 مايو/أيار الحالي يستهلها بزيارة إسرائيل للمشاركة في إحتفالاتها بمرور 60 عاما على قيام دولة إسرائيل (نكبة اغتصاب فلسطين).


 


ونقل راديو “سوا” الأمريكي عن البيت الأبيض أن بوش سيجتمع في نفس اليوم الذي يصل فيه إسرائيل برئيس الوزراء إيهود أولمرت في منزله بمدينة القدس يتوجه بعدها ليلقي كلمة في قاعة المؤتمرات الدولية في مدينة القدس.


 


وفي اليوم التالي من وصول الرئيس بوش وعقيلته يقومان الخميس بزيارة قلعة مسعدة التاريخية المشيدة على تلة تطل على البحر الميت والقريبة من مدينة أريحا في الضفة الغربية المحتلة.


 


وبعد هذه الجولة السياحية يستقبل الرئيس بوش المسئولين في الحكومة الإسرائيلية ثم يلقي كلمة بعد الظهر في الكنيست الإسرائيلي.


 


وسيتوجه الرئيس بوش بعد ذلك إلى فندق الملك داوود في القدس حيث يجتمع مع ممثلي اللجنة الرباعية ليبحث معهم ما آلت إليه المحادثات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي والوضع في الأراضي الفلسطينية.


 


وفي المساء يحضر الرئيس بوش وعقيلته حفل إستقبال يقام بمناسبة الذكرى الـ 60 لقيام دولة إسرائيل في مقر إقامة رئيس الوزراء في القدس.


 


هذا ويغادر الرئيس بوش وعقيلته إسرائيل يوم الجمعة متوجها إلى المملكة العربية السعودية حيث من المتوقع أن يجري مباحثات مع العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز حول مختلف القضايا التي تهم المنطقة، ومن المتوقع أن يحث السعودية على زيادة إنتاجها من النفط من أجل المساعدة على خفض أسعار النفط التي وصلت إلى قياسات مرتفعة لم يسبق لها مثيل والتي تؤثر بشكل مباشر على إقتصاديات الولايات المتحدة والعالم .


 


إلى ذلك، قال الرئيس الأمريكي في مقابلة تلفزيونية إنه يرى أن رئيس الوزراء الإسرائيلي ايهود اولمرت الذي تحقق معه الشرطة في فضيحة تلقي رشى “رجل شريف”.


 


وأضاف في المقابلة التي أجراها مع القناة العاشرة بالتليفزيون الإسرائيلي من واشنطن، إن رؤيته الخاصة باتفاق سلام إسرائيلي فلسطيني “كما هي” رغم التحقيق الذي يمكن أن يسفر عن ترك أولمرت لمنصبه ويخرج محادثات إقامة دولة فلسطينية عن مسارها، فيما صرح بوش لصحيفة “جروزاليم بوست” الإسرائيلية أنه مقتنع بأن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس شريك في عملية السلام كما أنه مقتنع بأن التوصل إلى اتفاق لإقامة دولة فلسطينية مستقلة سيتم التوصل إليه هذا العام.


 


وأشار بوش إلى أنه لمس خلال فترة رئاسته إلى أن الفكرة الملحة في إسرائيل تتمثل في الطريقة الوحيدة لبقاء إسرائيل على المدى الطويل هو في قيام دولة فلسطينية.


 


ومضى إلى القول إنه لا يتصور كيف يمكن للشرق الأوسط أن يتطور دون قيام دولة فلسطينية حرة وديموقراطية.


 


وتعتبر زيارة بوش للمنطقة هي هذه الزيارة الثانية يقوم بها الرئيس بوش إلى المنطقة خلال خمسة أشهر في محاولة أخرى للإسراع في عملية السلام بين الجانبين.


 


مما يذكر أن عددًا من أعضاء الكونجرس كانوا قد طالبوا الرئيس بوش حث الدول المنتجة للنفط في منطقة الخليج زيادة إنتاجها من النفط للتخفيف من الأعباء التي يعاني منها أفراد الشعب الأمريكي بسبب الزيادة الكبيرة في أسعار المحروقات.

مقالات ذات صلة