تقارير أمنية

أقمار تجسس صهيونية فوق الجزائر- صور

 

المجد- وكالات

التقط قمر التجسس الصهيوني "ايروس بي" صورا لقواعد صواريخ أرض جو في الجزائر وظهر في الصور التي تم تسريبها ونشرها علي شبكة الانترنت منشئات عسكرية قرب العاصمة الجزائر ومنشئات أخرى في ولايتي بومرداس وأم البواقي.

وحسب صحيفة الخبر الجزائرية التي نقلت الخبر:" إن إسرائيل حرّكت  القمر "ايروس بي" في 2010 ؛ ليعمل فوق تراب الجزائر، في تطور مهم لنشاطها التجسسي على هذا البلد".

 وأوضحت الصحيفة أن المخابرات الصهيونية سربت صورًا لقواعد صواريخ أرض جو قرب الجزائر العاصمة، بينها صواريخ روسية الصنع.

 وتحدثت عن صور نشرها الموقع الإلكتروني العسكري الشهير "ديفونس إيبدات" التقطها قمر التجسس "ايروس بي" تظهر منشآت عسكرية في الجزائر العاصمة، التي أحيطت بمنظومات الدفاع الجوي لحماية المراكز الحكومية المهمة كالرئاسة ووزارة الدفاع.

 كما نشر الموقع (المقرب من دوائر صنع القرار في الولايات المتحدة وبريطانيا) صورا لمنشآت عسكرية في بومرداس والبليدة (وسط الجزائر ) وأم البواقي شرقا.

 وكشفت الصور -حسب الصحيفة- أن الأقمار الاصطناعية الصهيونية عملت على تصوير المواقع العسكرية الجزائرية منذ 2006 على الأقل.

 وتحدث التقرير عن تقدم كبير في قوات الدفاع الجوي الجزائرية، التي سرّعت وتيرة الأشغال في قواعدها وجُهزت بمخابئ شديدة التحصين.

 وذكرت الصحيفة أن الجزائر استلمت في 2010 نظام بانتسير- س للدفاع الجوي القادر على التنقل لزيادة حماية القواعد الجوية وقواعد ومنشآت النفط والموانئ والسدود.

وحسب الصور المرفقة، فإن القمر الصناعي EROS-B قام بالتقاط صور لمواقع نظام الدفاع الجوي S300 الجزائري، و توضح الصورة الأولى والثانية موقعين محتملين خضعا لعمليات تهيئة قصد نشر بطاريات النظام بهما، في حين تظهر الصورة الثالثة موقعا آخر به بطاريات منتشرة حسب التحليلات على الصورة.

يجدر التذكير انه سبق لنفس القمر التقاط صور لمقاتلات SU-30 بالقاعدة الجوية الجديدة بأم البواقي ما يظهر شدة اهتمام الكيان الصهيوني و متابعته الدقيقة لبرنامج تطوير الجيش الجزائري.

 

 

 

 

مقالات ذات صلة