تقارير أمنية

منشورات تحريضية على القطاع بأهداف أمنية

المجد-خاص

عادت طائرات الاحتلال لالقاء منشورات تحريضية على قطاع غزة بهدف التحريض على المقاومة ولمحاولة تثبيت جدار فاصل من الحدود مع الكيان.

وهنا يحذر موقع المجد..الأمني المواطنين في قطاع غزة من التعامل مع المنشورات التحريضية التي ألقتها الطائرات الصهيونية على قطاع غزة خلال الأسبوع الماضي.

وتعد هذه طريقة جديدة قديمة, ضمن الحرب النفسية, إلا أنها تهدف في هذه المرة لاجتذاب بعض ضعاف النفوس للتعامل مع الجيش الصهيوني, بعدما أرفق في المنشورات أرقام هواتف وايميل للتواصل.

ووزعت طائرات الاحتلال الصهيوني منشورات تحريضية على المقاومة الفلسطينية في منطقة جنوب قطاع غزة.

وأكد شهود عيان أن المنشورات احتوت على تحذير للمواطنين من الاقتراب من السياج الحدودي لمسافة أقل من 300 متر، مشيرين إلى أن جيش الاحتلال هدد كل من يتجاوز هذه المسافة بأنه يعرض نفسه للخطر.

وزعمت تلك المنشورات أن المقاومين يحفرون الأنفاق ويهربون الأسلحة إلى قطاع غزة رغم علمهم بأنهم يشكلون هدفاً لعمليات الجيش الصهيوني.

ودعا جيش الاحتلال المواطنين للاتصال عبر الهاتف الخلوي أو إرسال رسالة عبر البريد الالكتروني لتقديم معلومات عمن أسماها "العناصر الضالعة في صناعة الموت المتعلق بالأنفاق". حسب تعبيره فيما تضمنت المنشورات رسم بياني للحدود مع المسافات التي يحظر على المواطنين الاقتراب منها.

وهنا يدعو المجد الأمني المواطنين للوعي من أهداف هذه المناشير على الجميع التعامل مع هذه المناشير بمسئولية وحس أمني واعي.

وتهدف هذه المنشورات لـ:

1-    محاولة لتجنيد عملاء جدد وفتح آفاق جديدة وطرق تواصل مع الموطنين.

2-    اضعاف الاحتضان الشعبي للمقاومة والتحريض عليها.

3-    تخويف سكان القطاع.

طائرات إسرائيلية تلقي منشورات تحريضية جنوب القطاع

مقالات ذات صلة