عين على العدو

الشاباك يمنع فلسطينيين من إكمال دراستهم في الخارج

المجد- ترجمات

ذكرت القناة الثانية الصهيونية أن جهاز الأمن العام "الشاباك" قرر منع عددٍ من الطلاب الفلسطينيين في مدينة الخليل من الخروج لإكمال دراستهم في دولة اليمن بحجة أنه قد وصل للجهاز معلومات أمنية حول خطورة خروجهم من الخليل.

ووفقاً للقناة فإن الشاباك منع خلال الأشهر الأخيرة عشرات الطلاب الفلسطينيين من الضفة الغربية والذين يدرسون في اليمن من الخروج بادعاء أنهم يمكن أن يصبحوا عملاء لتنظيم القاعدة الأمر الذي سيجعلهم يعملون ضد المصالح الصهيونية.

وبحسب القناة فإنه قد وصلت لجهاز الشاباك معلومات تفيد بأن مجموعة من الطلاب الفلسطينيين لاسيما من جنوب الخليل قد تورطوا في التعامل مع نشطاء من تنظيم القاعدة والذي يعتبر من التنظيمات السلفية الجهادية الناشطة في اليمن، معربين عن قلقهم من أن يتحولوا هؤلاء الشباب إلى مجموعات مسلحة تعمل على استهداف أهداف صهيونية في الضفة الغربية.

وكان جيش الاحتلال قد اعتقل العشرات من الطلاب الفلسطينيين بتهمة التنسيق مع تنظيم القاعدة في اليمن إلا أنه وبعد التحقيق معهم أفرج عنهم بعد التوقيف بالحبس لعدة أيام وبحسب القناة فإن ملف التحقيق بشأنهم قد أغلق تماماً لعدم وجود أدلة تثبت تورط الفلسطينيين بذلك.

مقالات ذات صلة