تقارير أمنية

كيف اكتُشف جهاز التجسس في لبنان؟

المجد- خاص

اكتشفت المقاومة اللبنانية جهاز تجسس زرعته قوات الاحتلال الصهيوني على أحد خطوط شبكة الاتصالات السلكية للمقاومة في بلدة الزرارية جنوب لبنان وسارع العدو الصهيوني إلى تفجير الجهاز عن بعد.

الانفجار الذي حصل في الزرارية في منطقة صور وعلى مجرى نبع الليطاني اخرج اللبنانيين من سجالاتهم الداخلية ليظهر العدو الاسرائيلي في الصورة ليقول انا موجود في لبنان.

للوهلة الاولى ظن بعض سكان الجنوب ان الحرب قد بدأت لكن سرعان ما توضحت الصورة وهي ان جهاز تجسس كانت دولة الكيان زرعته على الخطوط السلكية لشبكة المقاومة للاتصالات.

من زرع الجهاز وكيف؟

يقول العميد المتقاعد الوليد سكرية انه من المرجح ان يكون عميل مع بعض العمال قاموا بحفر الارض تحت حجة الزراعة وعند الانتهاء من اعمال الحفر، قامت فرقة من الكومندوس الصهيوني بالتسلل عبر البحر والدخول عبر البساتين الكثيفة في المنطقة وهي منطقة خالية من السكان فقاموا بزرع الجهاز ثم انسحبوا عبر البحر بواسطة زوارق.

السؤال الاخر كيف اكتشفت المقاومة الجهاز؟

يقول خبير اتصالات ان الجهاز تم زرعه على الشبكة السلكية للحزب لكنه هو جهاز لاسلكي يرسل ذبذبات الى اسرائيل التي تبعد مسافة 3 كلم فقط، فاستطاعت المقاومة رصد هذه الذبذبات عبر التشويش عليها بأجهزة متطورة فحددت موقعها وكانت المقاومة تتسب الى امكانية ان المقاومة قد اكتشفت الجهاز فلذلك اخذت احتياطات كان نتيجتها انه لم يسقط اي خسائر للمقاومة.

مقالات ذات صلة