الأمن التقني

التجسس الصهيوني علي المعاملات المالية في الشرق الأوسط

المجد – خاص

بعد هاجس الرعب التي عاشته دولة الكيان من استيلاء "هاكر" سعودي على آلاف البطاقات الائتمانية الصهيونية، ونشرها عبر مواقع الانترنت، كان لابد من الهجوم المضاد من هنا تم تصميم فيروس جديد مهامه التجسس علي المعاملات المالية والبريد الإلكتروني وأنشطة مواقع التواصل الاجتماعي.

 

وقالت شركة "كاسبرسكى لاب" المتخصصة في مجال الأمن التي اكتشفت الفيروس، أن الفيروس الذي يطلق عليه أسم "جاوس"يمكنه مهاجمة بني تحتية حيوية .فالتقنية العالية التي صمم بها الفيروس جاوس يؤكد أنه قد تم إنتاجه في نفس المعامل التي انتح فيها (فيروس ستكس نت وفيروس فليم)، كما أن كل أدوات الهجوم تلك تمثل المنتجات الأكثر تطورا للتجسس الالكتروني وعمليات الحرب الالكترونية التي ترعاها دولة الكيان وحليفتها أمريكا بمواجهة أعداء الصهاينة في الشرق الأوسط.

 

وتقول الشركة أنها قد اكتشفت أن جاوس أصاب أجهزة كمبيوتر شخصية في لبنان والسعودية والأراضي الفلسطينية وبعض الدول العربية.

 

كما أكدت "كاسبرسكي لاب" إن جاوس يستطيع سرقة كلمات السر وبيانات أخرى من متصفحات الإنترنت وإرسال معلومات بشأن إعدادات نظام التشغيل وسرقة البيانات المستخدمة للدخول إلى أنظمة مصرفية في الشرق الأوسط وسرقة بيانات الدخول إلى مواقع التواصل الاجتماعي والبريد الالكتروني وحسابات المراسلة الفورية.

 

وتم إطلاق أسماء علماء على وحدات من فيروس جاوس لتكريم علماء في الرياضيات وفلاسفة مشهورين مثل يوهان كارل فريدريش جاوس وكورت جودل وجوزيف لويس لاجرانج، كما وان جاوس يحتوي علي وحدة أطلق عليها «جودل»، قد تتضمن سلاحاً مثل «ستكس نت» يستخدم لمهاجمة أنظمة التحكم الصناعي.

مقالات ذات صلة