تقارير أمنية

وحدات تجنيد العملاء تعمل على صفحة افيخاي ادرعي!!

المجد- خاص

كشفت أجهزة أمن المقاومة أن وحدة التجنيد في جهاز الأمن العام الصهيوني "الشاباك" تستغل حساب الناطق باسم الجيش الصهيوني افيخاي ادرعي العربية على موقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك) لتجنيد عملاء جدد.

وكشف مصدر في أجهزة أمن المقاومة -مختص في متابعة التجسس الالكتروني- أن المقاومة أجرت عدد من الاختبارات على صفحة الناطق باسم جيش الاحتلال الصهيوني لتكتشف أن هذه الصفحة يعمل عليها طاقم من الخبراء المختصين في التجنيد.

وأشار المصدر إلى أن الصفحة التي تحمل اسم (أفيخاي أدرعي) تعتمد مبدأ اضافة الشباب الفلسطيني والعربي وتطرح مواضيع يتم من خلالها اثارة الشباب للاندفاع والحديث بمعلومات تفيد العدو, يظن قائلها أنها معلومات غير مفيدة, بينما هي ليست كذلك.

وتعتمد الصفحة الصهيونية على فتح دردشات باسم الناطق باسم الجيش الصهيوني مع الشبان الفلسطينيين والعرب بهدف الحصول على معلومات وتمهيداً لتجنيد هؤلاء المستخدمين.

وقال المصدر المختص :" البعض يستسهل التواصل مع افيخاي ادرعي ويتبادل النكات والدردشة والرد على منشوراته على الفيس بوك تحت ذرائع واهية أقلها الاستخفاف به والضحك على ما يكتبه وهنا تكون بداية الاسقاط".

ولفت إلى الخبراء الصهاينة يستقوا من خلال معجبي الصفحة والمعلقين عليها بيانات للفلسطينيين ليتم تميرها لخبراء نفسيين وخبراء حيث يعلموا على دارسة كل شخص على حدة ووضع تصور لعملية اسقاطه والبحث عن ثغرات في شخصيته من خلال دراسة منشوراته وأصدقائه ونشاطاته.

وحذرت أجهزة أمن المقاومة المواطنين من التعامل مع الناطق باسم الجيش الصهيوني لما يشكله من خطر على أمن الجبهة الداخلية للمقاومة, داعية أبناء الشعب الفلسطيني والغيورين على المقاومة ومصالح الشعب الفلسطيني لضرورة حظره وصفحته بشكل عاجل.

وعادت أجهزة أمن المقاومة للتأكيد على أنها تراقب التحركات على هذه الصحفة بشكل متواصل, محذرة المواطنين من التفاعل معها والحديث مع هذا الشخص لأنه هذا الأمر يعرضهم للمسائلة القانونية.

مقالات ذات صلة