تقارير أمنية

المقاومة تحاول اسر شاليط جديد

المجد – خاص

نقلت صحيفة “يديعوت أحرونوت” عن مصادر رسمية في المؤسسة
الأمنية، ان الشاباك الصهيوني أحبط منذ بداية العام الجاري 37 محاولة من قبل عناصر
المقاومة الفلسطينية لاختطاف جنود بهدف مبادلتهم مع أسرى فلسطينيين
يقبعون في سجون
الاحتلال
بعد ان نجحت
هذه التجربة في صفقة شاليط.

 

أما فيما يتعلق في عملية اختطاف وقتل الجندي
الإسرائيلي من قبل المواطن الفلسطيني، نضال عامر يُواصل جهاز الأمن العام
(الشاباك) التحقيق في الحادث.وقد أضافت الصحيفة انه لم يكن لدى قوات الأمن الصهيونية
معلومات بالمرة عن نية الفلسطيني تنفيذ العملية.

 

 ونقلت
الصحيفة عن قائد ما يُسمى بالمنطقة الوسطى، الجنرال نيتسان ألون، قوله أمس إن
التهديد المركزي اليوم في الضفة الغربية المحتلة هو اختطاف جنود من قبل التنظيمات
الفلسطينية، لافتًا إلى أن القيادة الوسطى كانت قد نظمت حملة واسعة لتحذير الجنود
من عمليات الاختطاف، شملت العديد من النشرات على مواقع الإنترنت ومواقع التواصل
الاجتماعي، ويافطات كبيرة جدًا عُلقت في محطات القطار في الدولة العبرية
.

 

والسؤال المطروح بين أروقة المخابرات الصهيونية هل تنجح المقاومة في
اسر جنود فى ظل إسرارها ومحاولاتها الحثيثة على ذلك، امر غير مستبعد ليبقى الزمن
والعزيمة والإصرار عامل أساس بنجاح ما يصبون إليه عندها هل ستدفع دولة الكيان
الثمن الذي إجبرت على دفعة في صفقة شاليط.

مقالات ذات صلة