تقارير أمنية

البرمجيات الخبيثة تستهدف الهواتف التي تعمل بأنظمة أندرويد

المجد – خاص

أوضحت التقارير لشركة F-Secure الأمنية ان 252 برمجية خبيثة استهدفت أنظمة التشغيل الأجهزة النقالة  أندرويد خلال الربع الثالث من هذا العام، هذا الانتشار
الواسع للأجهزة النقالة التي تستخدم نظام تشغيل أندرويد يلفت اهتمام العديد من المخترقين
وأجهزة المخابرات والمتطفلين في اختراق وتتبع أصحاب الهواتف المحمولة والتجسس عليهم.

 

الإمكانات المتقدمة التي تحتويها وتقدمها أنظمة ألاندرويد  تجعل من السهولة بمكان لأصحابها من التقاط الصور
وتسجيل المكالمات وتبادل الملفات والاتصال بالانترنت، وتجعل أيضا من السهولة بمكان
للمخترقين للولوج إلى داخل هذه الأجهزة وزرع برمجيات خبيثة من شأنها التجسس على أصحاب
الهواتف المحمولة وتحديد أماكنهم ونقل ملفاتهم الشخصية.

 

وأشارت الشركة أن نسبة البرمجيات الخبيثة الجديدة التي تم اكتشافها خلال
الربع الثالث هي الأكبر خلال عام 2013، حيث لم يتجاوز عددها 207 برمجية في الربع الثاني
و166 برمجية في الربع الأول. وظل نظام “أندرويد” هو الأكثر استهدافا من قبل مطوري البرمجيات
الخبيثة عام 2013، حيث استهدف خلال الربع الأول بنحو 153 برمجية خبيثة جديدة وفي الربع
الثاني بعدد 205 برمجية خبيثة جديدة.

 

وكانت البرمجيات الخبيثة من نوع “حصان طروادة” (Trojans) هي الأكثر شيوعاً بين البرمجيات الجديدة التي تم
اكتشافها خلال الربع الثالث من 2013، وأبرزها أحصنة طروادة التي تستهدف سرقة معلومات
الحسابات البنكية من هواتف المستخدمين، يذكر أن نظام “أندرويد” هو أكثر نظام مفتوح
المصدر شيوعاً على الهواتف الذكية والحواسب اللوحية، حيث أعلنت “جوجل” في سبتمبر الماضي
أن عدد الأجهزة المفعّلة بهذا النظام قد تجاوزت حاجز مليار جهاز ذكي.

مقالات ذات صلة