تقارير أمنية

الاحتلال يعترف باختراق أمن المقاومة لاتصالات العملاء

المجد- خاص

اعترفت القناة العبرية الثانية أن أجهزة أمن المقاومة تمكنت من اعتراض العديد من المكالمات التي كان يجريها ضباط المخابرات الصهيونية مع عملائهم في قطاع غزة خلال الحرب الأخيرة.

وزعمت القناة أن الجهاز الأمني التابع لحركة حماس يمتلك أجهزة تصنت تمكنت بفضلها من اعتراض مكالمات عديدة كان يجريا ضباط المخابرات الصهيونية مع العملاء داخل قطاع غزة ما أدى لاعتقال أولئك العملاء.

وكانت أجهزة أمن المقاومة وجهت ضربة أمنية كبيرة لجهاز الأمن العام الصهيوني "الشاباك" باعتقال 15 عميلاً من مناطق متفرقة في قطاع غزة خلال عملية "خنق الرقاب" بطريقة تكنولوجية خاصة.

وقال مسئول في وحدة الهندسة الأمنية لموقع "المجد الأمني" :" بفضل الله تمكنا من اختراق طريقة تواصل العملاء مع ضباط الشاباك، وتتبعنا تلك الطريقة ووصلنا لعدد منهم".

وأكد المسئول الأمني أن المقاومة كشفت طريقة يتواصل بها العملاء عبر أكواد خاصة يكتبونها عبر جوالاتهم تحول نظام الاتصال لشبكة أخرى، يتم بعدها الاتصال بالضابط المشغل للعميل.

وكشف المسئول أن المقاومة ترصد تلك الاتصالات في الفترة الحالية وتعتقل كل من يستخدم هذه الطريقة، وتمكنت حتى اللحظة من اعتقال 15 عميلا.

من ناحية أخرى علم موقع "المجد الأمني" أن جهاز الشاباك طلب من عملاءه التخلي عن شرائحهم السابقة التي كانوا يستخدمونها خوفاً من اختراقها من قبل أجهزة أمن المقاومة والوصل لها.

 

مقالات ذات صلة