الأمن المجتمعي

أخطاء يقع فيها الكثير

المجد – خاص

أصبح جهاز المحمول "الجوال"، وذاكرة الفلاش "memory" من الحاجات الأساسية التي يستخدمها عامة الناس، لذلك في كثير من الأحيان تجد أو تسمع أن بعض الأشخاص فقد أحدهما، وحينما تسأله عن سبب حزنه وإضجاره، فيجبك "لأهمية أو لخصوصية المعلومات الموجودة عليها".

وهذا الأمر أصبح يتكرر بشكل دائم ومستمر، لذلك فإننا في موقع (المجد الأمني) نضع بعض الأساليب في استخدام الجوال والذاكرة.

الجهاز المحمول "الجوال"

         عدم حفظ معلومات سرية وخاصة أو صور شخصية وعائلية على جهازك المحمول "الجوال" حفاظاً عليها في حال ضياعه، أو حفاظاً عليها في حال تم اختراق جوالك من قبل قراصنة الانترنت.

         وضع كلمة سر خاصة بجهازك الجوال، وفي حال طلب منك رمز "PIN" الخاصة بكلمة السر فاحذر أن تضع أربع أصفار "0000" لأنه من السهولة القيام بفتحه، وحاول أن تستخدم أربع أرقام عشوائية وحفظها، فيمكنك استخدامها في حال نسيت كلمة السر الخاصة بجهاز الجوال.

ذاكرة الفلاش "memory"

         تشفير الذاكرة "memory" أو المعلومات الموجودة عليها بكلمة سر خاصة بك بحيث لا يستطيع أحد غيرك الاطلاع على المعلومات، مع مراعاة استخدام برنامج تشفير لا يمكن أو يصعب فتحه.

         تسمية ذاكرة الفلاش "memory" بعنوان يدل عليك (اسمك، أو رقم هاتفك المحمول…) حتى يتم التعرف عليك في حال ضياعه أو فقدانه مع مراعاة أن هذه الطريقة تستخدم فقط عند وضع المعلومات الخاصة في مجلد "folder" مشفر.

أو عندما تستخدم فلاش الذاكرة "memory" للمعلومات العامة مثل المعلومات المتواجدة على الانترنت، أو المعلومات التي تختص في مجال الدراسة الجامعية وغير ذلك من المعلومات العامة.

         أما في حال عدم رغبتك تشفير المجلد "folder" الموجود على الذاكرة، وكان يحتوي على معلومات سرية وخاصة، فعندها لا تضع أي معلومات قد تدل عليك أو على عملك وغير ذلك، مع أن الطريقة السابقة أصلح وأسلم في الحفاظ على معلومات بشكل آمن.

إن استخدام مثل تلك الأساليب لا يستغرق الكثير من الوقت والتعب، ولكن يعطيك نوعاً من الطمأنينة على معلوماتك الشخصية والسرية، خاصة في حال فقدانها.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى