عين على العدو

مسلسل الروح، دراما فلسطينية غزيرة بالتوعية الأمنية

المجد – خاص

الروح، مسلسل فلسطيني تم تمثيله وإخراجه في قطاع غزة، يتحدث عن المقاومة المسلحة في الضفة المحتلة وقطاع غزة، كما يجسد عدداً من عمليات المقاومة التي نفذتها منذ البداية على أرض فلسطين، والتي مرت بمراحل متعددة.

المسلسل ومن خلال متابعتنا في موقع المجد الأمني لبعض حلقاته، لم يخلو من التركيز على الإحتياطات الأمنية التي يتخذها المجاهدون أثناء عملهم، وقد وصل في بعض مشاهده إلى الإبداع في توصيل الفكرة التي تهتم خصيصا بالتوعية الأمنية للمجتمع الفلسطيني، وكان ذلك في عدة مشاهد سنتطرق لبعضها.

ركز الروح في إحدى حلقاته على قضية العصافير، عندما تم اعتقال "خالد" من داخل المستشفى، وتم إدخاله إلى زنزانة بها عدد من العملاء، وكيف أن "خالد" صاحب الوعي الأمني لم يقع في شباكهم، ولم يتمكنوا من أخذ المعلومات منه بأي طريقة، مما اضطرهم لنقله من الزنزانة لأنه بدأ يفسد عليهم عملهم ويقوم بتوعية كل وافد جديد على الزنزانة.

وتركيزا على قضية العملاء كان من أهم اللقطات التي عبرت عن مشاهد التوعية الأمنية في المسلسل، هي وقوف أحد العملاء يدعى "أبو جمال" أمام نفسه في المرآة ومخاطبته لنفسه بأنه قد خسر نفسه قبل أن يخسر دينه وأهله ووطنه، وكيف أن مصير أي متعاون مع الإحتلال هو العار والموت.

وفي نفس السياق أبرز المسلسل كيف أن المقاومة ساعدت أحد المتعاونين مع المحتل في التوبة، وأخذت بيده من طريق السقوط إلى الهاوية إلى طريق الصعود نحو المجد، وكيف أنه قام بتنفيذ عملية معقدة قتل فيها عدد من الجنود وضباط الشاباك ليفتخر به بعدها كل أبناء وطنه.

المسلسل عالج قضايا أمنية هامة، وبطريقة درامية قربت المفهوم الأمني للمتابع، ليعززوا بذلك حالة الوعي الأمني التي تتزايد بشكل يومي في المجتمع الفلسطيني، مكملة للرسالة التي تنطلق من أجلها المقاومة إلى جانب رسالة التحرير، وهي الحفاظ على مجتمع أمني متماسك، خالي من الإنحراف والتعاون مع المحتلين.

وإننا في موقع المجد الأمني نتقدم بالشكر لأسرة مسلسل الروح على تركيزهم على هذا الجانب الهام من حياة الشعب الفلسطيني، متمنين من جميع الأعمال الفنية الدرامية أو المسرحية التي تهتم بتعزيز المقاومة أن تقوم بالتركيز على جانب التوعية الأمنية للجمهور العربي والفلسطيني.

مقالات ذات صلة