الأمن المجتمعي

أخطاء شائعة .. عند الفتيات

المجد – خاص

رغم التحذيرات المتكررة والتوعية المجتمعية المستمرة التي يقوم بها موقع (المجد الأمني) تجاه المجتمع الفلسطيني خاصة فئة الشباب سواء من الذكور أو الإناث، إلا أنه ما زال البعض يقع في هذه الأخطاء الأمنية مرارا.

وهنا سنعرض جانباً من أهم الأخطاء التي ما زالت تقع فيها بعض الفتيات:

أولاً: الرد على المكالمات والرسائل SMS من أرقام مجهولة والتعاطي معها، مما يوقعها في شباك وحيل بعض الشباب السذج.

ثانياً: سفر بعض الفتيات إلى دول مختلفة لوحدهن، دون مرافقة من يعينها على السفر مما يجعلها عرضة لمخاطر السفر ومضايقات المخابرات.

ثالثاً: قبول طلبات الصداقة على مواقع التواصل الاجتماعي دون التأكد من صاحب هذا الطلب أو التأكد من هويته، مما يجعلها فريسة سهلة للشباب السذج أو أصحاب المصالح.

رابعاً: وضع الصور الشخصية والعائلية على الهواتف المحمولة (الجوال)، وأجهزة الحاسوب المحمولة (اللاب توب)، أثناء اتصاله بالانترنت دون تشفيره بكلمة سر، مما يجعلها عرضة للاختراق وسرقة بياناتها وصورها.

خامساً: العلاقات والصداقات المختلفة والتي تصل أحياناً للتعرف على بعض الشباب بدواعي مختلفة كزميل دراسة أو عمل، أو بداعي "الحب"، وغيره من العلاقات التي قد توقعها في فخ المخابرات الصهيونية، أو تجعلها عرضة للابتزاز، وأقلها الخيانة.

تنويه وتحذير:

وإننا في موقع (المجد الأمني) ننوه إلى أن هذه الأخطاء ما زالت متكررة عند الفتيات وبشكل واضح، ونحذر الفتيات من الوقوع فيها لأنهن الأكثر والأسرع للاستسلام لمثل هذه الأخطاء، وننوه إلى أن مجرد الوقوع في خطأ واحد يكدر على الفتاة صفو الحياة، وهذا أقل الاحتمالات المتوقعة.

 

مقالات ذات صلة