تقارير أمنية

العميل المجنون في قبضة أجهزة أمن المقاومة !!

المجد – خاص

ما زال جهاز الأمن العام الصهيوني "الشاباك" يشعر بالعجز في جمع المعلومات عن المقاومة الفلسطينية وأنشطتها وتكوين بنك أهداف جديد، ومن هذا العجز أن يطلب أموراً عجيبة من عملائه.

وبعد تحقيقات أجرتها أجهزة أمن المقاومة، كشف عميل ضبط مؤخراً أن ضابط الشاباك طلب منه التظاهر بالجنون ليسهل عليه عملية تتبع ومراقبة عناصر المقاومة.

الأمر الذي استصعبه العميل وقابله بالمعارضة في البداية، لكن بعد إلحاح الضابط المستمر مع بعض الإغراءات وافق على التداعي بالجنون، وبدأ العميل المجنون مشواره.

ودار شك أمن المقاومة حول العميل المجنون مرات عدة، ولكن كلما كان الشك يدور حوله كان الجنون شفيعاً له من ملاحقة أجهزة أمن المقاومة إلى أن تم القبض عليه وهو يراقب أحد أنشطة المقاومة.

واعترف العميل المتظاهر بالجنون أنه قدم لضابط الشاباك الصهيوني معلومات عن عناصر المقاومة وعن بعض أنشطة المقاومة ومرابض الصورايخ في منطقته بالإضافة إلى كشفه لأحد أنفاق المقاومة والتي استهدفت خلال العدوان الأخير على قطاع غزة.

وبهذا تكون أجهزة أمن المقاومة الفلسطينية حلت لغزاً طالما وجدت صعوبة في تفكيكه بشكل واضح.

مقالات ذات صلة