الأمن التقني

الجريمة الإلكترونية تكلف الاقتصاد العالمي 400 مليار دولار سنويًا

المجد – وكالات

أكدت “انتل سكيوريتي”، الشركة العالمية المتخصصة في تقنيات حماية وأمن المعلومات، خلال مشاركتها في فعاليات مؤتمر “أي دي سي” للرؤساء التنفيذيين لتقنية المعلومات بالشرق الأوسط 2015، الذي اختتم في دبي مؤخراً، أن قطاعات الأعمال العالمية تتكبد خسائر سنوية تصل إلى 400 مليار دولار أمريكي، جراء التطوّر المستمر في أساليب وتقنيات الهجمات، وتحقيق المهاجمين لأرباح كبيرة من إفشاء الأسرار الاقتصادية، وضعف الاستثمار التقني في تعزيز قدرات التصدي للهجمات في العديد من القطاعات.

وأوضحت الشركة أن الهجمات الإلكترونية أصبحت اقتصاداً متنامي قائماً بذاته تبلغ قيمته ما بين 2 إلى 3 ترليون دولار سنوياً، أو ما يشكل 15 إلى 20% من القيمة الاقتصادية الناتجة عبر الإنترنت، وذلك وفقاً لدراسة أعدتها بالتعاون مع مركز الدراسات الدولية والإستراتيجية الواقع مقره في العاصمة الأمريكية واشنطن.

وتركزت مشاركة “إنتل سكيوريتي” في المؤتمر حول الهجمات الإلكترونية المستهدفة لقطاع النفط والغاز، حيث أوضح عبدالله محمود، مدير تطوير الأعمال والمشاريع في شركة “إنتل سكيوريتي”  خلال مشاركته في جلسات المؤتمر، إلى أن قطاع الطاقة متضمناً النفط والغاز يظل من أكثر القطاعات المستهدفة من قبل المهاجمين، وذلك بالرغم من التراجع العالمي في الأسعار، وذلك لدوره الحيوي المتصل بالعديد من القطاعات ومختلف نواحي الحياة، خاصة في المناطق التي تشهد صراعات وتقلبات سياسة مستمرة.

يذكر أن شركة “إنتل سكيوريتي” تعمل عبر فريق من الخبراء والمختصين على تقديم منظومة متكاملة من الخدمات الأمنية وحلول تعزيز سلامة وأمن المعلومات للحكومات والشركات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عبر مقرها الرئيس في دبي، ومكاتبها المنتشرة في المنطقة، كما تحتضن أول مركز عالمي متكامل للتصدي للهجمات الإلكترونية لخدمة المنطقة، وتحليل الهجمات والتصدي لها بشكل استباقي.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى